المغتربون

المغتربون

كانت أولى حالات الهجرة في المجتمعات البشرية لأسباب مادية سعيا وراء لقمة العيش، فهاجرت أقوام من موطنها إلى مواقع أخرى للبحث عن بيئة طبيعية توفر لهم وسائل العيش بعد أن أصبح الحصول عليها في موطنهم الأصلي صعبا أو غير مجدٍ.

 

ومن الاسباب المهمة للاغتراب هو عدم الاستقرار السياسي والاجتماعي، وفقدان الشعور بالأمن لدى المفكرين وأصحاب التخصصات العلمية هو سبب هروب الالاف منهم إلى الخارج للعمل في بيئة لا تضطهدهم، وتوفر لهم العيش الكريم؛ ومن المؤسف ان يوصف خروجهم بالهروب بسبب الاضطهاد الفكري في بلادهم،. إن أهم ما يطمح له العالم هو أن يجد المجال والتسهيلات العلمية التي تحقق له طموحاته العلمية، من وسائل مادية وتسهيلات معنوية، إلى جانب اطمئنانه إلى أن ما ينتج عن بحوثه العلمية والفكرية لا يؤدي إلى وضعه موضع المتهم أمام أولي الأمر إذا كان ما ينتج عن نشاطه العلمي أو الفكري مما قد يتناقض مع ما يراه السلاطين.