معظم النظريات الغربية خاطئة لأنها لا تنسجم مع بنية الإنسان الإلهية

الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 11:11 بتوقيت غرينتش

عقائد الإسلام - خاص الكوثر.. معظم النظريات السياسية والاقتصادية في النظم الغربي خاطئة لأنها لا تنسجم مع بنية الإنسان الإلهية.

قال الشيخ فضيل الجزائري العلم طيف واسع؛ يمكن تصنيفه في ثلاث مراتب:

المرتبة الأولى هو العلم التجريبي الذي يتعامل مع الظاهرة وفقاً لآليات ثم يصل إلى القانون الحاكم على هذه الظاهرة. وهذا العلم يتأتي للجميع للمؤمن وللكافر.

وتابع الباحث الإسلامي الشيخ فضيل الجزائري حديثه في برنامج عقائد الإسلام على قناة الكوثر بيان مراتب العلوم وقال:

هناك مرتبة أخرى في العلم وهي البحث عن أسباب هذه الظاهرة سواء كانت تجريبية أم إنسانية. وهذا كذلك يتأتي حتى للكافر أن يبدع فيه.

وقال الشيخ الجزائري العلوم الإنسانية كلما كانت تحت الإرشاد القدسي تكون أقرب للحقيقة. ولهذا نجد الخطأ في العلوم الإنسانية كثيرة ولا نجدها في العلوم التجريبية لأن العلوم التجريبية ليس لها علاقة بالإنسان أما العلوم الإنسانية كلها تصب في الحقيقة الإنسانية.

وقال الشيخ فضيل الجزائري كثير من النظريات السياسية والاقتصادية في النظم الغربي خاطئة لأنها لا تنسجم مع البنية الإنسانية التي هندستها العناية الإلهية. فهنا يأتي دور الدين الرائع والجميل ليصحح هذا المسار الخاطئ.

واستطرد الشيخ الجزائري حديثه في مراتب العلوم وقال: المرتبة الثالثة هو العلم الذي له علاقة مع الله تعالى وهذا الذي يقذفه الله أو يودعه في قلب من تحققت بينه وبين الله مناسبة، الأرقى هم الأنبياء ثم الأوصياء وثم من تحرك في فلك المعصوم كسلمان وأبي ذر.

 

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم