قصيدة.. أبا طالبٍ دُمْ عطاءَ التقى

الإثنين 16 إبريل 2018 - 09:28 بتوقيت غرينتش
قصيدة.. أبا طالبٍ دُمْ عطاءَ التقى

إهداء إلى المقام الطاهر لعم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سيدنا أبو طالب وإلى مربيته الحنون سيدتنا فاطمة بنت أسد (رضوان الله عليهما) والِدَي أمير المؤمنين الامام علي بن أبي طالب (عليه السلام)

ثقافة - الكوثر

 

وحسبي أبو طالبٍ مُكرِما    *****     واُمُّ عليٍّ فخَيْرٌ    هُما

هما شمعتانِ وبيتُ الذرى    *****     بهِ احمدُ الخيرِ قد كُرِّما

حماةُ النبيِّ عرينُ الحِجا    *****     فأكرِمْهُما ثم أكرمهُما

ابو طالبٍ كانَ حصنَ الهدى    *****     وفاطمةُ العونَ والبلسما

أعانا محمدَ خيرَ الورى    *****     نبيّاً يحدثُّ باْسمِ السُما

أمينانِ كانا كمالَ الفِدا    *****     سلامٌ على فخرِ أَبناهُما

أخو أحمدٍ وأميرُ النُهى    *****     ومَن دامَ للنبلِ مُستَلهَما

فاُمُّ الوصيِّ رَعَتْ أحمداً    *****     أبو طالبٍ كانَ حامي الحمى

عظيمانِ صانا لِوا أحمدٍ    *****     وشبلُهما  بالفداءِ سَما

سلامٌ على مُؤمنٍ في قريش    *****     ومؤمنةٍ أولدا الأنجُما

وشمسُ الولايةِ إبنُهُما    *****     عليٌّ وأعظمُ مَنْ أسلَما

أبا طالبٍ دُمْ عطاءَ التقى    *****     أبا الأكرمينَ هُدىً مُنعِما

سقا اللهُ قبراً به نازلٌ     *****     بأرضِ الحجونِ غدا مُلهِما

________

 

بقلم : حميد حلمي زادة

٢٦ رجب الاصب ١٤٣٩

١٣ ابريل/نيسان ٢٠١٨