ما المقصود من قول الرسول (ص) (شعبان شهري)؟

الثلاثاء 24 إبريل 2018 - 07:14 بتوقيت غرينتش

فقه الإسلام – خاص الكوثر: قال الشيخ أسد محمد قصير إن المقصود من مقولة (شعبان شهري) ليس للتسمية وعنونة هذا الشهر فقط، وإنما هناك معاني أعمق بكثير مما يتصوره البعض.

 

وفي حديثه عن أسرار وآداب شهر شعبان في برنامج «فقه الإسلام» على قناة الكوثر الفضائية أشار أستاذ الدراسات العليا الشيخ أسد محمد قصير إلى شعبان وأنه شهر رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم وقال: كان رسول الله صلى الله عليه وآله عندما يرى هلال شعبان، كان يرسل منادياً في المدينة المنورة لينادي عنه: «شعبان شهري، رحم الله من أعانني على شهري».

وأوضح الشيخ أسد قصير هذا المعنى وقال: البعض يقول معنى شعبان شهري هو عنوان لهذا الشهر، لكن المسألة ليست كذلك بل أعمق بكثير. شعبان شهري يعني «يا أيها المسلم في هذا الشهر أنت في ضيافتي، في ضيافة محمد (ص) أكرم الخلق».

وأضاف أستاذ الدراسات العليا نحن لا نجد في البشرية من هو أرقى وأنقى وأصفى وأكرم من رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم فأهل البيت هم أهل الكرم.

ودعا الشيخ أسد محمد قصير المسلمين إلى أن يستنّ المسلمون بسنة الرسول (ص) وتنطلق المآذن والفضائيات في أول شهر شعبان بتكرار هذا النداء وهذه الرسالة المحمدية «ألا شعبان شهري رحم الله من أعانني على شهري» حتى يسمعه كل مسلم عندما يرى هلال شعبان.

ولفت الشيخ قصير إلى معنى ضيافة الرسول والمائدة المحمدية وقال: هذه المائدة تعني أن الأعمال الصالحة في هذا الشهر تتضاعف ببركة حبيب الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم