من إستفتاءات السيد السيستاني...السجود على المحارم الورقية أو الورق

الأحد 12 أغسطس 2018 - 03:42 بتوقيت غرينتش
من إستفتاءات السيد السيستاني...السجود على المحارم الورقية أو الورق

فقه -الكوثر: أجاب سماحة المرجع الدیني الأعلی آیة الله السيد السيستاني على أسئلة مهمة تتعلق بحكم السجود على المحارم الورقية أو الورق ،فإليك الأسئلة التي طرحت في هذا المجال وأجوبتها :

1-السؤال: هل يجوز السجود على المحارم الورقية ؟

الجواب: لا يجوز السجود على المحارم الورقية إلا بعد التأكد من انها صنعت مما يصح السجود عليه ويجوز السجود على القرطاس إذا كان مصنوعاً مما يجوز السجود عليه او من القطن او الكتان .

2-السؤال: احياناً اريد الصلاة وفي جيبي بعض الاوراق البيضاء، فهل يجوز لي السجود عليها؟

الجواب: نعم، يجوز لك السجود عليها اِن كانت طاهرة ومصنوعة من الخشب أو ما شاكله ممّا يصح السجود عليه، وهكذا اذا كانت مصنوعة من القطن أو الكتان.‏

3-السؤال: هل السجود علي المنديل يبطل الصلاة ويجب اعادتها؟

الجواب: نعم الا اذا علمت كونه مصنوعا مما يصح السجود عليه.

4-السؤال: يتعذر علينا في بعض الأحيان السجود على التربة الحسينية خصوصاً في اماكن العمل حيث نقوم بالسجود على المناديل الورقية في الظاهر فما هو الحكم ؟

الجواب: لا يجوز السجود عليها الا اذا علم انها مصنوعة مما يصح السجود عليه كالخشب وورق الشجر او اليافه ويمكنهم السجود على سبحة من خشب او حجر وعلى سجاد من حصير .

5-السؤال: ما هو حكم من سجد علي منديل ؟

الجواب: إذا كان مصنوعاً ممّا يصحّ السجود عليه فالصّلاة صحيحة وأمّا إذا لم يكن من ذلك فالصّلاة باطلة إلا اذا كنت جاهلاً قاصراً .

6-السؤال: هل يجوز لي ان اصلي على الورق العادي ( الابيض او الملون) علما بأني لا اعلم مصدره ؟

الجواب: لا يجوز.

7-السؤال: في حال عدم وجود التربة هل تجوز الصلاة (السجود) على ورق معطّر (كلينيكس)؟

الجواب: يعتبر في السجود أن يكون علي الأرض او ما انبتت ممّا لا يؤكل ولا يلبس. ولا يجوز السجود علي ما خرج عن اسم الارض من المعادن (الذهب والفضة ... الخ) ولا على ما خرج عن اسم النبات (الرماد ... الخ) ولا على ما ينبت على سطح الماء. ويجوز السجود على الاحجار الكريمة والخزف والاجر والجص والنورة بعد طبخهما. كما يجوز السجود علي سائر النوى (نوى التمر ... الخ) وقشور المأكول اذا كانت لا تؤكل (قشور الجوز ... الخ) ويجوز السجود أيضاً علي الخوص والليف والخشب. ويجوز السجود علي القرطاس (الورق) اذا كان مصنوعاً من الخشب ونحوه او القطن والكتان علي الاقرب. ولا يجوز السجود عليه اذا كان متخذاً من الحرير او الصوف. ولا بأس بالسجود علي الورق المكتوب عليه اذا كانت الكتابة تعدّ صبغاً لا جرماً (أي لا تمنع من وصول البشرة الي الورق) (على شرط ان يكون الورق مصنوعاً ممّا يصحّ السجود عليه) او كان المقدار الخالي من الكتابة بالمقدار المعتبر في السجود ولو متفرقاً فانه يجوز السجود عليه.

8-السؤال: ما حكم السجود على المنديل ؟

الجواب: لايجوز الا بعد التأكد بانها مأخوذة مما يصح السجود عليه .

المصدر: مكتب سماحة المرجع الدیني الأعلی آیة الله السيد السيستاني

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم