احتجاجات في جنوبي الجزائر تسفر عن جرحى وموقوفين

الأحد 16 سبتمبر 2018 - 05:24 بتوقيت غرينتش
احتجاجات في جنوبي الجزائر تسفر عن جرحى وموقوفين

الجزائر - الكوثر: تسببت مسيرة احتجاجية نظمها مئات من سكان مدينة ورقلة الجزائرية السبت في مشادات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة، مخلفة عدة إصابات من الجانبين.

تسببت مسيرة احتجاجية نظمها مئات من سكان مدينة ورقلة الجزائرية السبت في مشادات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة، مخلفة عدة إصابات من الجانبين.

ورفع المحتجون شعارات تطالب بالتنمية وتحقيق مطالب سكان المنطقة، منها: "العاصمة الاقتصادية دون مستشفيات جامعية" و"نطالب بتنمية مستدامة والقضاء على الفساد" و"نطالب برفع التجميد عن المستشفى الجامعي، وبناء مستشفى للحروق، وإصلاح هياكل الصحة " و"نريد بناء مجمعات سكنية بمقاييس عالمية".

وتحولت الوقفة السلمية إلى مناوشات عنيفة بين المحتجين والشرطة، بعد محاولة بعض المحتجين الدخول في مسيرة نحو مقر الولاية، وهو الأمر الذي وقفت قوات مكافحة الشغب حاجزا أمام تحقيقه.

واستعملت قوات الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، ليرد المحتجون على الشرطة بالحجارة، وهو ما أسفر عن بعض الإصابات من الطرفين، وحالتي اختناق سجلتهما مصلحة الحالات المستعجلة في مستشفى المدينة حسب مصدر مسؤول داخل المرفق الصحي. كما تم تسجيل عدد من التوقيفات بين المحتجين خلال عمليات كر وفر مع قوات مكافحة الشغب.

وانتهت الوقفة الاحتجاجية بتفريق المحتجين وعودة العديد منهم إلى بيوتهم دون تسجيل أية خسائر مادية رغم أن موقع الحدث يضم سلسلة من المحلات التجارية والمرافق العامة.