اللواء باقري: الصمت على جرائم الإرهابيين التكفيريين يهدد أمن المدنيين

السبت 13 أكتوبر 2018 - 10:16 بتوقيت غرينتش
 اللواء باقري: الصمت على جرائم الإرهابيين التكفيريين يهدد أمن المدنيين

ايران - الكوثر : قال رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية محمد باقري، إن جرائم الإرهاب التكفيري المخزية هي من الحقائق المريرة، وإن صمت المدافعين عن حقوق الإنسان ضد جرائم الإرهاب الشريرة، تهدد أمن المدنيين في كل بقاع العالم.

وأضاف اللواء محمد باقري اليوم السبت في المؤتمر الرابع لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ للطب العسكري المنعقد في قاعة المؤتمرات بمؤسسة الاذاعة والتلفزيون: من المتوقع أن يولي الاهتمام في هذا المؤتمر القيم، لهذه الحقائق المريرة ويتم إدانة هذه الجرائم.
وقال، إن القوات المسلحة الإيرانية، لن تتردد في محاولة تحقيق الأهداف الإنسانية للجنة الدولية للطب العسكري، وتطوير دبلوماسية الدفاع في مجال الطب العسكري، وتقديم تجاربها الفريدة في مجال علاج ضحايا الاسلحة الكيمائية.
وصرح اللواء باقري في الوقت الذي يعقد هذا المؤتمر بهدف مساعدة ضحايا الحرب، نواجه في منطقتنا حقائق مؤلمة.
وتابع: تشهد المنطقة اليوم انتهاكات واسعة لحقوق الجرحي والمرضي من قبل المعتدين، خلال الأشهر الـ 6 الماضية استشهد نحو 200 شخص واصيب أكثر من 20 الف اخرين في الاراضي المحتلة في مسيرات العودة على يد الغاصبين الصهاينة.
و قال رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة، أن بعض دول المنطقة تشن عدوانا سافرا ضد الشعب اليمني المضطهد، وحتى الآن ، قُتل أو جُرح أكثر من 35 الف شخص شخص، من بينهم أكثر من 4 الاف من النساء والأطفال، وفقاً لمسؤولين صحيين.
واضاف : في هذه المأساة، لم تكن المستشفيات والمراكز الصحية في مأمن من هجمات المعتدين الغزاة، وتم تدمير حوالي 200 مركز علاج.