روحاني: اميركا اقرت بعدم قدرتها على تصفير صادرات النفط الايراني

السبت 10 نوفمبر 2018 - 10:57 بتوقيت غرينتش
روحاني: اميركا اقرت بعدم قدرتها على تصفير صادرات النفط الايراني

ايران – الكوثر: اكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان الحقائق على ارض الواقع اثبتت صدقية كلام ايران بعدم امكانية اميركا على تصفير صادرات النفط الايراني حيث اقر الاميركيون انفسهم بهذا الامر اخيرا بعد ان كانوا يصرون على قدرتهم على ذلك.

 

وفي تصريح ادلى به للصحفيين اليوم السبت في ختام اجتماع رؤساء السلطات الثلاث قال روحاني، انه ليس من الصحيح اطلاقا القول بان اميركا لا تسعى للضغط على الشعب بل تسعى للضغط على الدولة حيث انهم (الاميركيون) كشفوا عن هذه الحقيقة عمليا.

 

واشار الى المرحلة الثانية من الحظر الاميركي ضد ايران قائلا، لقد راينا ان اجراءات الحظر التي فرضت يوم 13 آبان (4 تشرين الثاني /نوفمبر) لم يكن لها اي تاثير على وتيرة اقتصاد البلاد لان الاميركيين كانوا قد اطلقوا ضد الشعب الايراني جميع السهام التي كانت في جعبتهم ولم يكن بحوزتهم شيء جديد.

 

ونوه الرئيس الايراني الى طريقة اعداد لائحة الحظر من قبل الاميركيين والتي كانوا يهدفون من ورائها للتاثير نفسيا على الشعب الايراني قائلا، لقد اعدوا قائمة طويلة، ذكروا فيها اسماء البنوك اضافة الى فروعها واسم شركة طيران وارقام طائراتها من اجل ملء صفحات القائمة ولقد تبين من اسلوب عملهم وكيفية اعلانهم بانهم يهدفون للتاثير نفسيا على الشعب الايراني ولا هدف لهم غير ذلك.

 

واضاف، لقد اتضحت صدقية كلام مسؤولي الجمهورية الاسلامية الايرانية منذ اليوم الاول بان اميركا غير قادرة على تصفير صادرات النفط الايراني وكان الاميركيون يكررون دوما بانهم قادرون على ذلك الا انهم اقروا اخيرا عدم قدرتهم على ذلك، بقولهم انهم لو صفروا صادرات النفط الايراني فان سعر برميل النفط سيرتفع الى 150 دولارا وهو في الحقيقة تاييد لما كنا نقوله منذ اليوم الاول بان اميركا غير قادرة على تصفير النفط الايراني.

 

وقال الرئيس روحاني، ان النقطة الاخرى هي ان الاميركيين اضطروا للقيام بتراجع اخر لانهم تعرضوا لهجوم من الراي العام العالمي، اذ كانوا يريدون القول بان الاغذية والادوية والاجهزة الطبية مستثناة من الحظر في حين ان كلامهم هذا كان خاطئا ايضا لانه حينما يفرضون الحظر على النظام المصرفي فانه كل شيء يتاثر تبعا لذلك.

 

واوضح الرئيس روحاني انه تم خلال اجتماع رؤساء السلطات الثلاث اليوم البحث في الظروف الاقتصادية الجديدة للبلاد وخارطة الطريق التي ينبغي اعدادها للاشهر القادمة وفقا لما امر به سماحة قائد الثورة واضاف، لقد تباحثنا اليوم حول خارطة الطريق هذه وكذلك بشان العلاقات الوثيقة مع الجيران والعلاقات الاقتصادية مع الدول الصديقة في الشرق والغرب.

واضاف، ان شعبنا وفي ظل الوحدة والتلاحم والتضامن يمضي في طريقه ويسحب الذرائع من يد االاميركيين الذي يحاولون الادعاء بان ايران تمول الارهاب وهو كلام كاذب.

وقال الرئيس روحاني، انه مثلما كان الشعب الايراني دوما في الخط الامامي لمكافحة الارهاب والحيلولة دون تمويل الزمر الارهابية فانه اليوم ايضا اكثر عزما في التاكيد على ذلك في قوانينه وقراراته وسيسحب هذه الذرائع الفارغة من يد الاعداء.

وفي جانب اخر من تصريحاته قال الرئيس الايراني بان الحكومة ستقوم قريبا بتوزيع اول حزمة غذائية للافراد الاقل دخلا والمعرضين للضغوط الاقتصادية اكثر من غيرهم وستتواصل عملية توزيع الحزم الغذائية تباعا.

 

110