روحاني: دحر الارهاب واستقرار افغانستان يحظيان باهمية مضاعفة لايران

السبت 8 ديسمبر 2018 - 18:06 بتوقيت غرينتش
روحاني: دحر الارهاب واستقرار افغانستان يحظيان باهمية مضاعفة لايران

ايران _ الكوثر: اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني العلاقات بين طهران وكابول بانها تتجاوز مجرد كونها علاقات جوار لذا فان دحر الارهاب وارساء الامن والاستقرار والتنمية الاقتصادية في افغانستان يحظيان باهمية مضاعفة بالنسبة لايران.

وخلال استقباله رئيس البرلمان الافغاني عبدالرؤوف ابراهيمي على هامش المؤتمر الثاني لرؤساء برلمانات الدول الست ايران وروسيا والصين وافغانستان وباكستان وتركيا المنعقد بطهران اليوم السبت، قال الرئيس روحاني، ان العلاقات بين ايران وافغانستان متنامية في مختلف المجالات ولقد مدت ايران خط سكك الحديد الى الحدود بين البلدين وهي على استعداد لربط هذا الخط مع هرات في الداخل الافغاني.

واكد بان ايران تسعى من اجل الانتهاء سريعا من خط سكك الحديد بين جابهار وزاهدان ومن ثم ربطه بافغانستان واضاف، ان منطقة جابهار تعد فرصة ممتازة لتطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين وفرصة مناسبة للاستثمار الاقليمي.

واشار الرئيس روحاني الى مشكلة انتاج وتجارة المخدرات واضاف، ان مشكلة المخدرات سببت اضرارا كبيرة للشعبين الايراني والافغاني وان حلها جديا رهن فقط بالتعاون المتبادل، وان ايران في ضوء الخبرات التي تمتلكها في هذا المجال على استعداد لدعم الحكومة الافغانية في مجال مكافحة زراعة الخشخاش وتنمية الزراعات البديلة.

**ايران وقفت الى جانب الشعب الافغاني في الظروف الصعبة دوما

من جانبه اعرب رئيس البرلمان الافغاني عن سروره لهذا اللقاء وقال، ان ايران وافغاستان تربطهما الكثير من المشتركات القومية والثقافية وان الشعب الافغاني ينظر لايران كجار وقف الى جانبه في الظروف الصعبة دوما.

واضاف ابراهيمي، ان ايران وافغانستان كلاهما ضحية للارهاب في المنطقة والعالم ونحن نعتقد بان التعاون بين افغانستان وايران في مجال مكافحة الارهاب لا يخدم مصلحة البلدين فحسب بل يصب في مصلحة المنطقة كلها ومن شانها ان تؤدي الى نشر الاستقرار والاسراع بالتنمية في المنطقة.

واشاد باستضافة ايران اللائقة للمهاجرين الافغان واضاف، ان توفير امكانية الدراسة لابناء المهاجرين الافغان في ايران يعد من اكبر الخدمات التي تقدمها ايران للشعب والحكومة الافغانية.

وتابع قائلا، ان افغانستان تعتبر مكانة جابهار مهمة جدا في تنمية التعاون الاقليمي وتحمل ارادة جادة لتطوير تعاونها مع ايران.

واكد بان مشكلة المخدرات بانها سببت اضرارا كبيرة لافغانستان وسمعة شعبها صاحب الحضارة والثقافة العريقة واضاف، ان افغانستان ترغب بالتعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في مختلف المجالات ومنها مكافحة المخدرات ولها ثقة كاملة بايران في هذا التعاون.