هل تعلم...بماذا كانت تكنّى السيدة زينب وما هي ألقابها؟!!

السبت 12 يناير 2019 - 05:01 بتوقيت غرينتش
هل تعلم...بماذا كانت تكنّى السيدة زينب وما هي ألقابها؟!!

ماذا تعرف عن ألقاب وكنى السيدة زينب عليها السلام؟هذا ما سنجيب عنه في هذه المقالة فننصحكم بقراءتها.

باقر شريف القرشي

كُنّيت الصديقة الطاهرة زينب بـ (اُمّ كلثوم) ، وقيل : إنّها تُكنى بـ (اُمّ الحسن) .

ألقابها

أمّا ألقابها فإنّها تنّم عن صفاتها الكريمة ، ونزعاتها الشريفة ، وهي :

عقيلة بني هاشم :

و(العقيلة) : هي المرأة الكريمة على قومها ، والعزيزة في بيتها . والسيّدة زينب أفضل امرأة وأشرف سيّدة في دنيا العرب والإسلام ، وكان هذا اللقب وساماً لذريّتها ؛ فكانوا يلقّبون بـ (بني العقيلة).

العالمة :

وحفيدة الرسول (صلّى الله عليه وآله) من السيدات العالمات في الاُسرة النبويّة ، فكانت ـ فيما يقول بعض المؤرّخين ـ مرجعاً للسيّدات من نساء المسلمين ، يرجعنَ إليها في شؤونهنَّ الدينية .

عابدة آل علي :

وكانت زينب من عابدات نساء المسلمين ، فلم تترك نافلة من النوافل الإسلاميّة إلاّ أتت بها .

ويقول بعض الرواة : إنّها صلّت النوافل في أقسى ليلة وأمرّها وهي ليلة الحادي عشر من المحرّم .

الكاملة :

وهي أكمل امرأة في الإسلام في فضلها وعفّتها ، وطهارتها من الرجس والزيغ .

الفاضلة :

وهي من أفضل نساء المسلمين في جهادها وخدمتها للإسلام ، وبلائها في سبيل الله .

هذه بعض ألقابها التي تدلّل على سموّ ذاتها وعظيم شأنها .

المصدر:السيدة زينب(عليها السّلام) رائدة الجهاد في الإسلام

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم