الاركان الايرانية: قد نتخذ نهجا هجوميا للحفاظ على مصالح البلاد

الأحد 27 يناير 2019 - 16:28 بتوقيت غرينتش
الاركان الايرانية: قد نتخذ نهجا هجوميا للحفاظ على مصالح البلاد

ايران - الكوثر : اكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري بان الجمهورية الاسلامية وفقا لمعتقداتها لا تنوي الاعتداء والهجوم ولا تطمع باراضي اي دولة لكنها قد تتخذ نهجا هجوميا للحفاظ على مصالح البلاد.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين اليوم الاحد على هامش اجتماع هيئة امناء مؤسسة حفظ ونشر آثار وقيم الدفاع المقدس، قال اللواء باقري، ان احدى القضايا التي نوقشت في الاجتماع هي تنظيم معارض لمناسبة الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية لعرض منجزات الثورة والقوات المسلحة في الصناعة الدفاعية والمنجزات الجوية ودور القوات المسلحة في البناء والاعمار خاصة في المناطق الاقل نمو في البلاد.

وفي الرد على سؤال حول تغيير نهج القوات المسلحة من الدفاعي الى الهجومي قال، انه بناء على تعاليم الاسلام واهداف ومبادئ الجمهورية الاسلامية الايرانية، فاننا لا نعتزم العدوان والهجوم وحتى الطمع باراضي اي دولة اخرى، لان الاستراتيجية الدفاعية في اطار الاستراتيجيات العامة للبلاد تعني اننا ندافع عن استقلال وسيادة اراضي البلاد والمصالح الوطنية والشعب الايراني الا ان ذلك لا يعني باننا نعمل في المستويات العملانية والتكتيكية بصورة محض دفاعية وانفعالية.

وتابع رئيس الاركان الايرانية قائلا، بطبيعة الحال اننا وضمن عدم وجود اطماع لدينا تجاه مصالح واراضي اي دولة اخرى لكننا قد نتخذ النهج الهجومي في الحفاظ على مصالح البلاد كي لا يفكر الاجانب، بعد مشاهدة آثار وتداعيات ذلك، بالعدوان على مصالح البلاد.

واكد اللواء باقري بان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تنتظر حتى تتعرض مصالح وشعب وامن واستقرار البلاد للخطر واضاف، انه وبناء على ذلك فقد حصل تغيير في طبيعة المناورات التي جرت خلال العام (الايراني) الجاري (بدا في 21 اذار/مارس 2018) في مضيق هرمز والخليج الفاسي وبحر عمان والبر والجو وان هذا المسار يمضي الى الامام قدما كي تكتسب القوات المسلحة الجهوزية اللازمة لننفذ هذه التغييرات في التكتيكات عند الضرورة.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم