روحاني: سنواصل تعزيز قوة ايران العسكرية

الإثنين 11 فبراير 2019 - 09:12 بتوقيت غرينتش
روحاني: سنواصل تعزيز قوة ايران العسكرية

ايران - الكوثر : أكد الرئيس حسن روحاني مواصلة ايران تعزيز قوتها العسكرية والصاروخية، معتبرا أن مسيرات إحياء انتصار الثورة دليل على فشل مؤامرات الاعداء.

والقى الرئيس روحاني كلمة في مراسم الاحتفال بالذكرى السنوية الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية والتي اقيمت اليوم في ساحة آزادي (الحرية) ، قدم خلالها تبريكاته للشعب الايراني وقائد الثورة الاسلامية بهذه المناسبة العطرة.
وجاء في كلمة روحاني: الشعب الايراني أحبط خطط ومؤامرات الأعداء ضد ايران بهذه المشاركة الواسعة في مسيرات ذكرى انتصار الثورة، مضيفا: سنواصل مسيرتنا التي بدأناها قبل 40 عاماً.
واردف قائلا : احتفالاتنا في ذكرى انتصار الثورة تتزامن مع استمرار مؤامرات اميركا المجرمة والكيان الصهيوني.
واشار الى ان الاعداء انتزعوا في عهد الشاه البائد ثلثي الاراضي الايرانية موضحا انهم انتزعوا ايضا جزءا من جنوب ايران في السنوات السبعة الأخيرة من حكم الشاه البائد.
ونوه رئيس الجمهورية الى أن الشعب الايراني احبط مؤامرة عدوان نظام صدام على الجمهورية الاسلامية والذي مولته الدول الرجعية في المنطقة.
وشدد روحاني انه يتعين على العالم أن يدرك أن قوة ايران تضاعفت عدة مرات عما كانت عليه خلال الحرب التي فرضها نظام صدام على ايران.
 واكد رئيس الجمهورية ان إيران ستواصل تعزيز قوتها العسكرية وبرنامجها الصاروخي، وقال: سنواصل تطوير قدراتنا العسكرية من أجل الدفاع عن البلاد ولم ولن نستأذن أحدا، مشيرا الى ان ايران تنتج 85% من الاسلحة والمعدات الدفاعية التي تحتاجها.
وتابع قائلا: تطور كبير تحقق في المجالات المختلفة في إيران وهذا يعد من إنجازات الثورة الاسلامية.
 واضاف روحاني: الصادرات الإيرانية باتت اليوم أكثر بعشرين ضعفاً مما كانت عليه قبل انتصار الثورة، وأصبح لدينا اليوم 52 مجمعاً للصناعات البتروكيميائية بعد أن كان عددها 6 قبل انتصار الثورة.
ولفت الى ان ايران تحتل المرتبة الـ 38 على مستوى العالم في مجال الكهرباء، ولديها مكانة عالمية مرموقة على الصعيد العلمي والطبي، مضيفا: لدينا اليوم 140 الف طبيب ينشطون في انحاء البلاد، وحققنا الكثير على صعيد التقنيات المختلفة.
واعتبر روحاني: ان سيادة ايران على جميع أراضيها في مقدمة الانجازات التي حققتها الثورة الاسلامية، ونعتز بتغيير نظام الحكم اللامشروع في ايران وبنائه على اساس الاسلام والجمهورية.
واضاف : اننا صمدنا وانتصرنا على كل المؤامرات بفضل اسلامية النظام وجمهوريته وانه لو كانت ثورتنا وطنية وليست اسلامية لما صمدت بوجه كل هذه المؤامرات.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم