اول تعليق للخارجية البحرينية على الافراج عن حكيم العريبي

الإثنين 11 فبراير 2019 - 14:36 بتوقيت غرينتش
اول تعليق للخارجية البحرينية على الافراج عن حكيم العريبي

البحرين - الكوثر: في أول تعليق لها على إفراج السلطات التايلاندية عن حكيم العريبي، لاعب كرة القدم البحريني المحتجز بطلب من المنامة، أكدت الخارجية البحرينية حقها في اتخاذ إجراءات قانونية بحقه.

وفي بيان حصلت وكالة "رويترز" على نسخة منه، شددت الخارجية على أن الحكم بالسجن لمدة 10 سنوات والذي أصدره قضاء المملكة غيابيا بحق العريبي عام 2014 لا يزال حيز التنفيذ.

وأفرجت السلطات التايلاندية في وقت سابق من اليوم عن اللاعب البالغ من العمر 25 عاما، والذي يتمتع بصفة لاجئ في أستراليا حيث يقيم منذ عام 2014 ويلعب في أحد الأندية الكروية في ملبورن، وذلك بعد سحب المنامة طلبها بتسليمه إليها.

وهرب العريبي أثناء أحداث "الربيع العربي" في البحرين عام 2011 من المملكة عام 2013 قبل محاكمته، وهو ينفي التهم الموجهة إليه.

وأحدثت قضية العريبي صدى واسعا على مستوى العالم، إذ احتجزته السلطات التايلاندية في شهر نوفمبر الماضي في مطار بانكوك، عندما كان قادما من أستراليا مع زوجته لقضاء شهر العسل، وذلك تلبية لمذكرة توقيف دولية.

وقال العريبي إنه سيتعرض للتعذيب في حال ترحيله إلى وطنه، وعلى هذه الخلفية انطلقت حملة دولية تطالب السلطات التايلاندية بالإفراج عنه.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم