الخارجية الايرانية: منفذو اعتداء زاهدان يتلقون الدعم من بعض دول المنطقة

الأربعاء 13 فبراير 2019 - 18:55 بتوقيت غرينتش
 الخارجية الايرانية: منفذو اعتداء زاهدان يتلقون الدعم من بعض دول المنطقة

ايران-الكوثر: اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي ان منفذي الاعتداء الارهابي على حافلة الحرس قرب زاهدان (جنوب شرق ايران) يتلقون دعما ماليا وعسكريا وفكريا من بعض دول المنطقة.

وأدان المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي الحادث الإرهابي مؤكدا في بيان : ان الانتقام قادم من منفذي الهجوم ضد حافلة حرس الثورة على طريق زاهدان.

وقام الارهابيون مساء اليوم الاربعاء باستهداف حافلة كانت تقل عناصر احدى الوحدات التابعة لمقر عمليات "قدس" التابعة للقوة البرية للحرس الثوري، بواسطة هجوم انتحاري استهدفهم على الطريق الواصل بين بلدة خاش ومدينة زاهدان (مركز محافظة سيستان وبلوشستان) مما ادى الى استشهاد واصابة مجموعة من حراس الحدود.

الاعتداء الارهابي الجبان الذي استهدف حافلة الحرس في محافظة سيستان وبلوشستان يأتي انتقاما للمسيرات المليونية التي سجلها أبناء الشعب الايراني في 11 شباط الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في انحاء ايران وتمهيدا لمؤتمر وارسو المزمع افتتاح فعالياته اليوم برعاية الولايات المتحدة التي تحاول من خلاله التحريض ضد ايران وزيادة الضغط عليها رغم مقاطعة العديد من الدول له وتمثيل دبلوماسي منخفض من غالبية المشاركين.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم