الشيخ الزعبي: لم يكن اجماع بين الصحابة في منع تدوين الحديث.. اختلاط القرآن بالحديث غير مقبول

الأحد 17 مارس 2019 - 08:02 بتوقيت غرينتش

حقائق التاريخ - الكوثر: أكد الشيخ محمد الزعبي أن اختلاط القرآن بالحديث وجه غير مقبول لمنع تدوين الحديث.

وقال رئيس مكتب الدعوة في حركة التوحيد الاسلامي في لبنان في حواره مع برنامج حقائق التاريخ حتى في عصرنا هذا مع بعدنا عن اللغة العربية يستطيع أي إنسان عادي أن يميز بين القرآن وغير القرآن.

وأشار الشيخ الزعبي أن معاوية كان ينهى عن الحديث ويقول لا تحدثوا عن رسول الله (ص).

وأضاف أن عمر بن الخطاب حاول أن يمنع رواية الحديث وكان مخطئا في ذلك وقد عارضه بعض الصحابة فحبسهم ومنهم ابن مسعود وأبو الدرداء. لذلك لم يكن هناك اجماع بين الصحابة في منع تدوين الحديث...

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم