ايران الاولى اقليمياً في زرع الاعضاء البشرية

الإثنين 15 إبريل 2019 - 06:36 بتوقيت غرينتش
 ايران الاولى اقليمياً في زرع الاعضاء البشرية

ايران - الكوثر : حققت ايران اليوم منجزات كثيرة في عمليات زرع الاعضاء حيث أنها أظهرت جدارتها في هذا المجال حيث سجلت لحد الان 53880 عملية زرع، وفق ما أعلنته رابطة زرع الأعضاء الايرانية.

ويري الخبراء أن ايران تبوأت مكانة رائدة ومتفوقة في زرع الاعضاء وهي الأكثر تطوراً اقليمياً في هذا المجال حيث أنقذت هذه العمليات الكثير من الحالات المرضية من الوفاة عبر الاستفادة من أعضاء مَن اُصيبوا بموت دماغي.
وتاريخ عملية زراعة الاعضاء في ايران يعود الي اكثر من ثمانين عاما حيث تم القيام باولي عملية زرع للقرنية علي يد الدكتور الراحل المؤسس لطب العيون الحديث في ايران الدكتور شمس.
هذا وتمت اولي عملية زرع للكلي في البلاد عام 1958 في مستشفي بمدينة شيراز(جنوب).
وبالنسبة للأمعاء الدقيقة أيضاً بدأت ايران باولي عملية زرع عام 1992 كما قامت باولي عملية لزرع الكبد عام 1993 في شيراز مما تحولت المدينة الي مركز ناجح لزرع الأكباد.
كما نجح الاطباء الايرانيون في إنجاز اولي عملية زرع القلب عام 2000 في مسشتفي بطهران ونجحوا كذلك عام 2000 في القيام باولي عملية زرع الرئة.
وقال مسؤول مركز إدارة زرع الاعضاء وشؤون الأمراض التابع لوزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي 'مهدي شادنوش': إنّ زرع الاعضاء خاصة زرع الكلي قضية هامة جداً تتم في ايران باعتبار البلاد قمة من قمم الطب في العالم.
وأشار الي مسعي تركيا لمنافسة ايران في هذا الشأن كي تتبيّن أنها ليست أقل قدرة بل هي الأجدر في زرع الأعضاء.
وأكّد أن الحظر المفروض والضغوط الاقتصادية قد يتركان تاثيرا كبيرا بشكل غير مباشر علي توفير الادوية للمرضي الذين خضعوا لعملية جراحية لزرع الاعضاء
وأشار أمين عام مجلس إدارة الرابطة العلمية الايرانية لزرع الاعضاء محمد كاظميني الي قضية أهم في هذا المجال وهي الفتوي المصيرية والهامة للغاية التي أصدرها الامام الخميني الراحل رداً علي سؤال وجّهه الي سماحته الدكتور ايرج فاضل إستفتي فيه حول الإستفادة من أعضاء حالات الوفاة الدماغي للزرع في جسم الانسان الحي واضاف ان صادق مجلس الشوري الاسلامي قبل نحو عشرين عاما مشروع قانون حول استخدام اعضاء حالات الوفاة الدماغي.
هذا و تأسس مركز إدارة زرع الاعضاء عام 2001 باعتبار البلاد الاولي اقليمياً في المنطقة في هذا الشأن.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم