تطورات جديدة وهامة في حادثة اعتقال رجل "معمم" في البصرة

الثلاثاء 16 إبريل 2019 - 12:00 بتوقيت غرينتش
تطورات جديدة وهامة في حادثة اعتقال رجل "معمم" في البصرة

العراق_الكوثر:

أكدت مفتشية وزارة الداخلية، توقيف جميع أفراد المفرزة المتهمة بـ "الإساءة إلى رجل دين معمم" في البصرة.

وقالت المفتشية في بيان لها أمس الاثنين، 15 نيسان 2019، إن "اللجنة التي شكلها المفتش العام من مكتب تفتيش البصرة أنهت مهامها ورفعت تقريرا مفصلا بالواقعة، حيث قامت اللجنة باستدعاء آمر المفرزة الرائد (ع ش س) والمنسوب الى قسم المخدرات والمؤثرات العقلية في محافظة البصرة التي نفذت عملية القاء القبض والظاهرة صورته في مقطع الفيديو المتداول للاستفسار منه عن حيثيات عملية القاء القبض وما رافقها من تصوير فيديوي وتوهين وتشهير بشخص لم تثبت التهمة عليه بعد ولم ينته التحقيق من إدانته".

وأضاف البيان أن " اللجنة التحقيقية استمعت الى افادات آمر المفرزة وأعضائها الذين أفادوا بأن عملية القبض جرت بصورة قانونية اصولية وجاءت بعد ورود معلومات واعترافات من قبل عصابة تم القاء القبض عليها سابقا، ورفعت اللجنة تقريرا مفصلا بالواقعة الى مفتش عام الداخلية ضمنته عدة توصيات، وإثر اثر ذلك صدر الأمر بتوقيف جميع أفراد المفرزة القابضة واستقدامهم الى وزارة الداخلية وتشكيل مجلس تحقيقي وزاري بمشاركة مكتب المفتش العام لكشف ملابسات القضية والمتورطين فيها وتقديمهم الى القضاء".

وكان الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية عقيل الخزعلي، وجه أمس، الدائرة القانونية في الوزارة بتشكيل مجلس تحقيقي ومتابعة موضوع تسريب مقطع مصور لعملية القاء القبض على شخص يرتدي زي رجال الدين في محافظة البصرة"، داعيا إلى "محاسبة الجهة التي قامت بهذا الفعل وروجت له، لمخالفته ضوابط العمل الأمني والقانوني الذي يرتكز على السرية وعدم التشهير بأي شخص وان كان متهما بقضية معينة".

يذكر ان بعض مواقع التواصل الاجتماعي تداولت مقطعا من تصوير مسرب لعملية القاء القبض على "شخص معمم" في محافظة البصرة من قبل جهات أمنية، بحجة أنه مطلوب للقضاء.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم