بغداد تعلق على دعوة واشنطن لموظفيها غير الضروريين بمغادرة العراق

الأربعاء 15 مايو 2019 - 13:50 بتوقيت غرينتش
بغداد تعلق على دعوة واشنطن لموظفيها غير الضروريين بمغادرة العراق

أكدت وزارة الخارجية، الأربعاء، ان الوضع الأمني في العراق مستقر والحكومة تنسق مع الاطراف كافة وتلتزم خطاب الحوار وامكانية البناء على فرص التوازن في ضوء حاجة المنطقة لذلك.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف، في تصريح صحفي، تابعه ديجيتال ميديا إن آر تي، اليوم، 15 أيار 2019، إن الوضع الامني في البلاد مستقر للغاية والعراق بلد يحترم شركاءه وأصدقاءه ويتبادل معهم المصالح المشتركة، كما يؤكد على سيادته وحماية مصالحه في نفس الوقت.

واضاف أن "وزارة الخارجية العراقية تنسق مع الاطراف كافة، وتلتزم خطاب الحوار وامكانية البناء على فرص التوازن في ضوء حاجة المنطقة لذلك".

من جانبه أفاد متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية، ان بلاده ستعلق عمليات التدريب العسكري في العراق بسبب تصاعد التوتر في المنطقة، مبينا ان "لدى ألمانيا مؤشرات على هجمات محتملة بدعم من إيران، لكن ذلك لا يعني أن برامج التدريب لا يمكن أن تستأنف خلال الأيام المقبلة".

وجاءت تصريحات الصحاف، بعد ساعات من دعوة وزارة الخارجية الأميركية لموظفيها غير الضروريين بمغادرة العراق، حيث عزت السفارة الاميركية في بغداد، الاربعاء، سبب الدعوة الى التعرض لتهديدات متزايدة.

وأشارت السفارة إلى انه "بالنظر إلى سلسلة التهديدات المتزايدة التي نشهدها في العراق  والتي أطلعنا الحكومة العراقية عليها خلال زيارة وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو، بتاريخ 7 آيار ومن خلال اتصالات لاحقة، قررت الخارجية الأمريكي شمول البعثة في العراق  بمغادرة الموظفين غير الاساسيين من السفارة الأميركية في بغداد والقنصلية الأميركية في اربيل".

كما دعت الخارجية الأميركية موظفيها إلى اتباع عدة إجراءات منها المغادرة بأسرع وقت ممكن عن طريق النقل التجاري، وتجنب المنشآت الأميركية داخل العراق، ومراجعة التدابير الأمنية الشخصية، ومتابعة الأخبار المحلية، والحفاظ على الحذر.

وأوصت من شملهم القرار بالرحيل بوسائل النقل التجارية في أسرع وقت ممكن.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم