القراءة الخاطئة للدين وتغييب القرآن من أسباب فقدان التعايش السلمي

الخميس 16 مايو 2019 - 09:31 بتوقيت غرينتش

الوجه الآخر - خاص الكوثر: أكد أستاذ الأزهر الشيخ عبدالسلام محمد أن القراءة الخاطئة للدين وتغييب القرآن الكريم عن حياة المسلم من أسباب غياب التعايش السلمي بين الناس.

وقال أستاذ مقارنة الأديان في جامعة الأزهر إن آيات القرآن التي تؤكد على أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) لم يكلف بإجبار غير المسلمين باعتناق الإسلام، علمت المسلمين أنه يتوجب عليهم أن لا يحقدوا ولا يظلموا من يخالفهم في الدين لأن هذه هي إرادة الله التي خلقت الناس بهذا التنوع وعلى هذا الاختلاف.

وأضاف الشيخ عبدالسلام بعد أن كان رؤساء أكثر الأديان يحرضون طوائفهم على قتل الآخر جاء الإسلام وحرم العنف والإكراه وقال سبحانه وتعالى: لا إكراه في الدين...

المزيد في الفيديو المرفق:

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم