كيف ينعكس صيام 30 يوماً إيجاباً على الوقاية من السكري؟

الثلاثاء 4 يونيو 2019 - 07:04 بتوقيت غرينتش
كيف ينعكس صيام 30 يوماً إيجاباً على الوقاية من السكري؟

 ذكرت دراسة جديدة أنّ الصيام لمدة 30 يوماً يؤدي إلى زيادة بروتينات معينة في الجسم تحسّن من استفادته من الإنسولين.

وقالت "آيس ليلى مينديكوغلو" الباحثة في كلية "طب بايلور" بمدينة هيوستن الأمريكية، إنّ الصيام لمدة 30 يوماً يساعد على تقليل مقاومة الجسم للإنسولين، وتنقية الجسم من آثار النظام الغذائي الغني بالدهون، بحسب صحيفة "ساينس ديلي".
وينعكس ذلك إيجابياً على الوقاية من السكري ومشاكل التمثيل الغذائي، وتحسين أداء الكبد، وتنضم هذه الفائدة إلى ما بينته أبحاث سابقة عن فوائد الصيام في تنظيف الأمعاء، وخفض الوزن، وتحسين نبضات القلب.
وتم الكشف عن نتائج الدراسة في مؤتمر "أمراض الهضم" ب‍سان دييغو ب‍كاليفورنيا، وشارك في الدراسة 15 شخصاً طُلب منهم الصيام لمدة 15 ساعة من بين شروق وغروب الشمس لمدة 4 أسابيع. 
كما أظهرت نتائج فحوصات الدم التي خضع لها المشاركون خلال الأسبوع الخامس بعد انتهاء الصيام زيادة مستوى بروتين يسمّى تروبوميوسين، ويُرمز له "TPM"، ويؤدي دوراً هاماً في زيادة حساسية الجسم للإنسولين

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم