بوتين: العلاقات بين روسيا وإيران تحمل طابعا متعدد الجوانب

الجمعة 14 يونيو 2019 - 15:35 بتوقيت غرينتش
بوتين: العلاقات بين روسيا وإيران تحمل طابعا متعدد الجوانب

ايران-الكوثر: أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عمق التعاون القائم بين روسيا وإيران في المجالات المختلفة ومن بينها مكافحة الإرهاب وقضايا الاستقرار الإقليمي.

وأشار بوتين اليوم  الجمعة خلال لقاءه الرئيس الإيراني حسن روحاني علی هامش قمة منظمة شنغهاي للتعاون في العاصمة القرغيزية بشكيك اليوم إلى أن “العلاقات بين روسيا وإيران متعددة الأوجه والأطراف وخاصة في مجال الاقتصاد ومسائل الاستقرار في المنطقة وجهودنا المشتركة في مكافحة الإرهاب بما في ذلك في سوريا.

وأشار إلى أن روسيا وإيران وتركيا تمكنت من تحقيق إنجازات كثيرة فيما يخص تسوية الأزمة في سوريا، مضيفا : تم ذلك بمساعدة الموقف الإيراني النشط. بلا شك فإن نجاحنا المشترك، هو نجاح لإيران وروسيا وتركيا.

وبين الرئيس الروسي أن العلاقات الاقتصادية الروسية الإيرانية تتطور في العديد من المجالات وقال إن العلاقات الإنسانية بيننا كانت لقرون بعيدة كثيفة للغاية وكان الاهتمام المتبادل بالعالم الروسي من ناحية وبالثقافة الفارسية من ناحية أخرى جزءا مهما للغاية من الحوار بيننا.

بدوره أكد الرئيس الإيراني، خلال لقائه نظيره الروسي، أن الوضع في الشرق الأوسط يستلزم تفاعلا أكبر بين روسيا وإيران.

وقال روحاني: يستلزم الوضع الحالي في المنطقة تفاعلا أكبر بين بلدينا​​​، في ظل الظروف الحالية والتأثيرات الخارجية الخطيرة والعقوبات الخارجية المفروضة، وإن الحاجة إلى التفاعل بين بلدان المنطقة، ولا سيما بين بلدينا، تصبح أكثر إلحاحا مع كل يوم يمر.

وتضم منظمة شنغهاي في عضويتها 8 دول، هي الهند وكازاخستان وقرغيزيا والصين وباكستان وروسيا وطاجيكستان وأوزبكستان. وحصلت 4 دول، هي منغوليا وإيران وأفغانستان وبيلاروسيا، على صفة المراقب بالمنظمة. وهناك 6 شركاء حوار مع المنظمة، هي سريلانكا وتركيا وأذربيجان وأرمينيا وكمبوديا ونيبال.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم