حكم "رد التحية" في الصلاة

السبت 13 يوليو 2019 - 10:30 بتوقيت غرينتش
حكم "رد التحية" في الصلاة

استفتاءات - الكوثر: أجوبة استفتاءات الإمام الخامنئي بشأن رد التحية في الصلاة:

 
س510: ما رأي سماحتكم في ردّ التحية التي لا تكون بصيغة السلام؟
ج: لا يجوز ردّها إذا كان في الصلاة، وأما لو لم يكن في الصلاة فالأحوط الردّ إذا كانت قولاً وعدّت عرفاً تحية.
 
س511: هل يجب رد سلام الأطفال من الذکور و الإناث؟
ج: يجب رد سلام الأطفال المميزين من الذكور والإناث، كما يجب رد سلام الرجال والنساء.
 
س512: لو سمع شخص السلام ولم يردّه لغفلة أو لأي سبب آخر بحيث حصل فصل قليل، فهل يجب الردّ بعد ذلك؟
ج: لو كان التأخير بمقدار لا يصدق معه جواب السلام وردّ التحية لم يجب.
 
س513: لو سلّم شخص على جماعة قائلاً: "السلام عليكم جميعاً" وكان أحدهم يصلّي، فهل يجب عليه الردّ حتى ولو ردّ الحاضرون؟
ج: ليس له ان يبادر بالرد إن كان غيره يرّده.
 
س514: لو سلّم شخص عدة مرات في وقت واحد، أو سلّم عدة أشخاص، فهل يكفي الردّ مرة واحدة للجميع؟
ج: في الأول يكفي الجواب مرة واحدة، وفي الثاني يكفي الجواب الواحد بصيغة تشمل الجميع بقصد ردّ سلامهم.
 
س515: يُلقي أحد الأشخاص التحية بلفظ "سلام" بدلاً عن "سلام عليكم" فهل ردّ سلامه واجب؟
ج: إذا صدق عليه عرفاً أنه تحية وسلام وجب الردّ.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم