تبادل الإتهامات بين كوريا و اليابان حول قيود الصادرات

السبت 13 يوليو 2019 - 14:13 بتوقيت غرينتش
تبادل الإتهامات بين كوريا و اليابان حول قيود الصادرات

آسيا-الكوثر لا يزال النزاع بين كوريا الجنوبية واليابان بشأن القيود التي فرضتها الأخيرة على صادراتها للأولى، في تصعيد متواصل، إذ كذب الطرفان تصريحات بعضهما الأخر حول مضمون المفاوضات بينهما.

وتضاربت تصريحات طوكيو وسيئول بشأن المفاوضات التي جرت أمس في طوكيو وفشلت في تجاوز الخلاف بخصوص فرض اليابان قيودا على تصدير مواد أساسية حساسة تستخدمها شركات تكنولوجيا كورية جنوبية.

وقال مسؤول في وزارة التجارة الكورية شارك في الاجتماع للصحفيين أن سيئول طالبت في اللقاء طوكيو برفع القيود فورا، ونفى أيضا التصريحات اليابانية بأن طوكيو قدمت إلى سيئول كافة التوضيحات بشأن إجرائها وأبلغتها مسبقا ببدء تطبيقه، كما نفى الإعلان عن أن سيئول لم تطلب عقد جولات جديدة من الحوار بشأن الموضوع.

في المقابل، نفت وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية في بيان لها تصريحات سيئول هذه، مشددة على أن المسؤولين الكوريين لم يطلبوا من اليابان رفع القيود بل تساءلوا فقط عن سبب رفضها والتفاصيل التقنية لتطبيقها.

وذكر مسؤول في وزارة التجارة اليابانية، حسب وكالة "رويترز"، أن طوكيو قدمت احتجاجا على تصريحات كوريا الجنوبية عن المفاوضات.

وقد يشكل الخلاف بين الدولتين الجارتين، اللتين لا تزال العلاقات بينهما متوترة أصلا منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، خطرا جديا على إمدادات الرقائق الإلكترونية وشاشات الهواتف الذكية على مستوى العالم.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم