استهداف الحشد الشعبي من قبل الكيان الاسرائيلي ومتغيرات السياسة الأميركية تجاه العراق

الأحد 25 أغسطس 2019 - 05:32 بتوقيت غرينتش

قضية ساخنة-الكوثر: أقر رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن كيانه ضالع في اعتداءات ضد مقرات الحشد الشعبي في العراق ، وقال أنه منح قواته حرية التصرف ووجه لها أمراً باحباط ما سماها بمخططات إيران في العراق وفي العديد من المناطق الأخرى معترفاً أن قواته تعمل في العراق سواء لزم الأمر أو لم يلزم.

الإعتداء الصهيوني الذي جرى بمباركة واضحة من الإحتلال الأميركي في العراق اعتبرته  الأحزاب والفصائل العراقية بأنه إعلان حرب" ضد العراق وشعبه وسيادته. معتبرة أن الإعتداء هو أحد حلقات التآمر على الحشد ومكانته ودوره ومشروعه الوطني وما يمثل من رسالة في المقاومة والممانعة.

قضية ساخنة تستضيف عبر الهاتف من بغداد الدكتور عدنان السراج رئيس المركز العراقي للتنمية الاعلامية ليجيبنا على المحاور التالي:  ما هي الرسائل التي يحملها استهداف مقرات الحشد الشعبي، وهل تمثل تغييرا في السياسة الأميركية تجاه العراق.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم