إصابة عشرات الفلسطينيين برصاص قوات الإحتلال بالضفة الغربية

الخميس 17 أكتوبر 2019 - 15:35 بتوقيت غرينتش
إصابة عشرات الفلسطينيين برصاص قوات الإحتلال بالضفة الغربية

أصيب اليوم الخميس، 55 مواطنا بينهم أربعة أطفال، واعتقل 14 مواطنا، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنين، محافظات القدس ورام الله والبيرة ونابلس وجنين والخليل وقلقيلية وبيت لحم.


ففي نابلس، أصيب 51 مواطنا، بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، والاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، قبيل اقتحام مئات المستوطنين "مقام النبي يوسف" شرق نابلس.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر في نابلس، بأن مواجهات اندلعت قبيل اقتحام مئات المستوطنين المقام فجرا، ما أدى لإصابة 51 مواطنا بينهم ثلاثة بالرصاص الحي، ونقلوا لمستشفى رفيديا الحكومي.

وفي جنين، أصيب عاملان من بلدة عرابة وقرية فحمة جنوب، برصاص الاحتلال قرب البوابة العسكرية المقامة على أراضي بلدة برطعة، أثناء محاولتهما الدخول لأراضي 1948.

وذكر مدير إسعاف الهلال الأحمر في جنين محمود السعدي، أن جنود الاحتلال أطلقوا النار على العاملين محمد أحمد نواصرة (24 عاما)، ما أدى الى إصابته بالساقين، وعمر جمال عبيد (23 عاما) والذي أصيب برصاصة في ساقه اليسرى.

وأشار الى أن قوات الاحتلال اقتادتهما الى حاجز برطعة بعد استجوابهما وسلمتهما للإسعاف.

وفي رام الله، أصيب شابان، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، أحدهما بجروح بليغة، قرب مخيم الأمعري في رام الله.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال أطلقت النار على المركبة التي كانا يستقلانها قرب المخيم، قبل أن تعتقلهما وتنقلهما بمركبة عسكرية.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت المخيم بأكثر من 20 آلية عسكرية، وداهمت منازل المواطنين واعتقلت أسيرين محررين، وهما: براء بدرة، وإسلام نمر.

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال، الشاب حازم يوسف فقها (23 عاما) بعد أن داهمت منزله في بلدة عنبتا شرق طولكرم.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال، مواطنا ونجليه من بلدة الخضر، جنوب بيت لحم.

وأفادت مصادر أمنية بأن قوات الاحتلال اعتقلت عودة تايه عيسى في الأربعينات من عمره، ونجله الأسير المحرر أحمد (19 عاما)، وابنته دينا (20 عاما)، بعد أن داهمت منزله وفتشته في البلدة القديمة.

واقتحم مستوطنون بحماية جنود الاحتلال، منطقة برك سليمان جنوب بيت لحم، وأدوا طقوسا تلمودية، قبل أن يغلق جنود الاحتلال المنطقة.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال، أكرم عبد القادر إسماعيل مسالمة (26 عاما)، من بلدة بيت عوا.

وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال، الطفل خالد سليمان غنام (12 عاما)، من مدينة قلقيلية، والمواطن عنان شبيطة (42 عاما)، من بلدة عزون شرق المدينة.

وفي القدس المحتلة، اقتحم أكثر من 750 مستوطنا بينهم طلبة معاهد، باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، على شكل مجموعات متتالية، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوسا تلمودية.

كما شددت سلطات الاحتلال من إجراءاتها العسكرية على مداخل المسجد الأقصى وبواباته، بذريعة تأمين "الحماية" للمستوطنين.

وفي غزة، هاجمت زوارق بحرية الاحتلال، مراكب الصيادين في بحر مدينة غزة، بالرصاص الحي وخراطيم المياه.

وأفادت مصادر محلية، أن بحرية الاحتلال أطلقت الرصاص الحي على مراكب الصيادين على بعد حوالي ثلاثة أميال بحرية قبالة بحر منطقة السودانية شمال غرب مدينة غزة، وألحقت أضرارا بالمراكب دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وتتعمد زوارق بحرية الاحتلال الإسرائيلي ملاحقة الصيادين في بحر غزة بشكل يومي وتمنعهم من ممارسة مهنة الصيد.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم