مرض جديد يثير فزع المصريين

الجمعة 18 أكتوبر 2019 - 19:54 بتوقيت غرينتش
مرض جديد يثير فزع المصريين

الصحة_الكوثر:

أثار رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، مخاوف من انتشار مرض جديد في البلاد، استنادًا إلى إصابة غير مؤكدة لطفلتين، إحداهن توفيت تأثرًا بالمرض، لكن وزارة الصحة قالت إنها لم ترصد أي حالة مصابة بمرض الالتهاب السحائي.

وجاءت البداية عبر إصابة طفلة في محافظة الإسكندرية تدعى ”تولاي إيهاب عواد“ بهذا المرض، عندما نشرت إحدى صفحات التواصل تقريرًا طبيًا للطفلة، أشار إلى عزلها بأحد المستشفيات بمدينة سموحة، غرب البلاد.

ولم تكن ”تولاي“ الطفلة الأولى المصابة بهذا المرض، فقد جرى تداول شهادة طبية تفيد بوفاة طفلة تدعى ”كارما مصطفى عبدالعزيز“ (6 سنوات) بسبب هذا المرض، معتبرين أن المرض يتحول إلى وباء مخيف.

لكن وزارة الصحة المصرية نفت انتشار هذا المرض، وأكدت في بيان عدم رصد أي حالات مصابة بالالتهاب السحائي، كما نفت إصابة تلميذتين بإحدى مدارس محافظة الإسكندرية بالمرض الوبائي.

من جانبه، قال الدكتور علاء عيد مستشار وزيرة الصحة للشؤون الوقائية، إن حالة وفاة طفلة عمرها 6 سنوات في المستشفى الجامعي بالشاطبي بعد أن جرى احتجازها، الاثنين الماضي، كانت نتيجة هبوطٍ حادٍ في الدورة الدموية أدى إلى توقف القلب والرئتين، موضحًا أنه تم إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة لجميع الحالات المصابة وجاءت النتائج سلبية للالتهاب السحائي.

وأضاف عيد أنه جرى التقصي عن الحالة التطعيمية لجميع الحالات، وتبين تطعيمهم ضد مرض الالتهاب السحائي.

وأكد أنه لا توجد إصابات بأمراض معدية وبائية بالمدارس، وأن مصر ليست من دول الحزام الأفريقي لمرض الالتهاب السحائي الوبائي، بحسب تصنيف منظمة الصحة العالمية، وأن ما يتم رصده سنويًا حالات فردية، وهو ما يعني أن المرض غير متوطن بمصر، ولا داعي للخوف أو القلق.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم