تحذيرات من خطوة اميركية من شأنها زعزعة الامن في بغداد

السبت 9 نوفمبر 2019 - 04:26 بتوقيت غرينتش
تحذيرات من خطوة اميركية من شأنها زعزعة الامن في بغداد

العراق -الکوثر: حذر الخبير الامني سعد الكعبي، امس الجمعة، قيام الادارة الاميركية بزعزعة الامن في العاصمة بغداد من خلال بدء مسلسلها الجديد مع داعش الارهابي والدفع بالعناصر الارهابية التي ادخلتها للعراق من سوريا باتجاه بغداد.

وقال الكعبي ان “اميركا عملت على نقل 13 الف ارهابي من سجون قسد وقواعدها في سوريا الى العراق في المنطقة الغربية”.

واضاف ان “احداث التظاهرات وعمليات التخريب التي طالت بغداد وعدد من المحافظات الجنوبية، جاءت تمهيد لاعادة سيطرة القوات الاميركية على البلاد بعد ادخال معظم قواتها الموجودة في سورية الى المنطقة الغربية”.

وبين ان “الخطوة المقبلة لواشنطن قد تكون بغداد وعدد من المحافظات الاستراتيجية، حيث تسعى الى دفع العناصر الارهابية التي جلبتها معها باتجاه العاصمة لزعزعة الاستقرار واحداث التفجيرات من جديد، في حال فشلت في مخطط اسقاط الحكومة وتخريب مؤسسات الدولة”.

واوضح ان “هدف واشنطن هو اعادة العراق الى المربع الاول اي عام 2003، للمجيء بشخصيات واحزاب جديدة تكون موالية لها، خاصة انها اليوم تستهدف الاحزاب والشخصيات التي عارضتها ولم تنفذ سياساتها”.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم