بالصور: موريتانيا... و عادات الصائمين في شهر رمضان

الخميس 1 يونيو 2017 - 07:02 بتوقيت غرينتش
بالصور: موريتانيا... و عادات الصائمين في شهر رمضان

وتشكل أيام الشهر الفضيل فرصة نادرة للموريتانيين للتواصل وصلة الرحم والقيام بالأعمال الخيرية وتفقد أحوال أقاربهم في القرى النائية، مع بداية الشهر الكريم يقوم معظم الموريتانيين بحلق شعر الرأس للأطفال تيمناً بقدوم شهر رمضان وحتى ينبت لكل شخص شعر رمضان.

وتعرف مائدة الطعام تغيراً شاملاً ينسجم مع العادات الغذائية في الشهر الفضيل، ويبدأ الإفطار بالتمر والماء والحليب قبل أداء صلاة المغرب ثم الحساء المحضّر من دقيق الشعير، وما يسمى الأطاجين وهو لحوم الجمال المحضرة مع البطاطس والبصل والجزر وتحظى هذه الوجبة بمكانة كبيرة على مائدة إفطار الموريتانيين.

وبعد جلسة الشاي مع الحلويات وأطباق المقبلات ينصرف الجميع لأداء صلاة العشاء والتراويح.

ويجمع الموريتانيون على أن الشاي الموريتاني هو المشروب الوحيد الذي لا يمكن الاستغناء عنه والذي يكاد يفسد الصوم لدى البعض، فمن آلام الرأس والصداع إلى التقيؤ وأحيانا الغيبوبة التي يدخلها نتيجة التوقف عن تناول الشاي في أوقاته المألوفة.

ويلجأ الكثير من أبناء العاصمة الموريتانية وخصوصا الفقراء وأصحاب المهن اليدوية إلى المساجد المزودة بأجهزة التكييف القوية وسط درجات الحرارة التي تتجاوز الأربعين درجة في ساعات النهار.

ويستمع الكثيرون منهم إلى المحاضرات ، في حين يخلد آخرون للراحة بعد ساعات من العمل وسط حرارة شديدة.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم