استعادة أكثر من 5 آلاف قطعة أثرية عراقية هربتها شركة أميركية

الأحد 13 أغسطس 2017 - 15:02 بتوقيت غرينتش
استعادة أكثر من 5 آلاف قطعة أثرية عراقية هربتها شركة أميركية

أعلنت وزارة الثقافة والسياحة، الأحد، عن استعادة أكثر من 5 آلاف قطعة أثرية كانت قد هربت من قبل شركة "هوبي لوبي" الأميركية. 

وقال وكيل الوزارة، قيس حسين رشيد، في بيان له، اليوم ( 13 آب 2017) إن "وزارة الخارجية الأميركية/ دائرة شؤون العراق، استجابت للمطالب المشروعة للحكومة في بغداد باستعادة نحو 5 آلاف و 548 قطعة أثرية كانت قد هربت من قبل شركة "هوبي لوبي" الأميركية.

وأوضح رشيد أنه وبعد إصدار أمر إلى المدعي العام في ولاية نيويورك بشأن استعادة الآثار، أصدر القاضي الفدرالي المختص أمرا قضائيا بحجز القطع الأثرية لحين انتهاء السقف الزمني المحدد والبالغ ستين يوما ثم بدأت إجراءات التسليم إلى السفارة العراقية في واشنطن.

وقدم رشيد في ختام البيان شكره لوزارتي الخارجية والعدل اللتين تعاونتا مع وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية من أجل استعادة الآثار المهمة.

وكانت لجنة الثقافة والاعلام النيابية بحثت مع وزير الثقافة والآثار، فرياد رواندزي، في وقت سابق من الشهر الماضي، سبل إعادة أكثر من 5000 آلاف قطعة اثرية من الولايات المتحدة وإعادة اعمار المواقع الاثرية وقضية إدراج بابل على لائحة التراث العالمي.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم