قائد الثورة الاسلامية: فاجعة مسلمي ميانمار قل مثيلها في التاريخ

الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 06:17 بتوقيت غرينتش
قائد الثورة الاسلامية: فاجعة مسلمي ميانمار قل مثيلها في التاريخ

ايران - الكوثر: صباح اليوم الثلاثاء وفي بداية درس خارج الفقه تحدث الامام الخامنئي عن ما يعانيه المسلمون في ميانمار والمجازر التي يتعرضون لها.

وجاء في حديث سماحته: في الواقع ان فاجعة مسلمي ميانمار كبيرة ولا مثيل لها.. فاجعة تقع امام مراى الدول الاسلامية، والحكومات الاسلامية، وامام اعين مليار ونصف مليار مسلم، وامام المنظمات العالمية والدول المخادعة التي تدعي كذبا الدفاع عن حقوق الانسان.

حكومة ظالمة (حكومة ميانمار) تقتل وتحرق وتخرب بيوت جمعا غفيرا من الناس، لا ماوى لهم ولا ناصر.

واضاف قائد الثورة الاسلامية: الحل الوحيد هو ان الدول الاسلامية يجب ان تتدخل في حل المشكلة.. لا اقول يجب ارسال الجيوش الى هناك، وانما اقول يجب ان تضغط سياسيا، واقتصاديا، وان ترفع صوتها في الجمعيات العالمية.

الجمهورية الاسلامية يجب ان تفتخر في انها حفظت لنفسها ان ترفع صوتها علنا على الظلم اينما كان، ان كان في المناطق المحتلة على يد الصهاينة، او كان في اليمن وقصف الشعب اليمني، او في البحرين، او في اي مكان اخر او  في ميانمار.

لذا على الجمهورية الاسلامية ان تاخذ موقفا شجاعا وصريحا امام هذه المظالم.

قناة الكوثر

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم