إيران بصدد اتخاذ إجراءات قانونية ضد مذبحة الروهينجا

الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 06:24 بتوقيت غرينتش
إيران بصدد اتخاذ إجراءات قانونية ضد مذبحة الروهينجا

ايران- الكوثر: صرح نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون آسيا والمحيط الهادئ ابراهيم رحيم بور، امس الثلاثاء، أن وزارة الخارجية الايرانية تتابع اجراءات قانونية بشأن مذبحة مسلمي الروهينجا في ميانمار.

وقال رحيم بور في تصريح له، ان "الصراع في ميانمار ليس شيئاً جديداً وتكرر عدة مرات في السنوات الأخيرة"، مضيفاً أن الجمهورية الإسلامية اتخذت إجراءات للدفاع عن المضطهدين في ميانمار"، من دون توضيح تلك الإجراءات.

وأعرب رحيم بور عن أسفه إزاء ضعف العالم الإسلامي في مواجهة مثل هذه الفظائع، قائلاً "إن هذا التقاعس يرجع إلى الصراعات الدائرة حاليا في العالم الاسلامي".

وكان قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي، قال امس إن كارثة ميانمار، كشفت عن وفاة جائزة نوبل للسلام التي حازت عليها الزعيمة المينمارية أونغ سان سو كيي.

وانتقد الامام الخامنئي صمت وعدم تحرك المؤسسات الدولية ودعاة حقوق الانسان عن الفظائع المستمرة ضد مسلمي الروهينجا في ميانمار.

وقال "إن الازمة في ميانمار قضية سياسية ولا يجب ان تخفض إلى صراع ديني بين المسلمين والبوذيين".
وأوضح السيد الخامنئي "إن هذه قضية سياسية لأن الحزب الذي يقوم بهذه الفظائع هو حكومة ميانمار، وفي مقدمتها امرأة قاسية فازت بجائزة نوبل للسلام، ومع هذه الحوادث، تم موت وفاة جائزة نوبل للسلام".

كما دعا السيد الخامنئي إلى إتخاذ إجراءات عملية من جانب الحكومات الإسلامية لإنهاء الأزمة في ميانمار، وقال "إنه يتعين على منظمة التعاون الاسلامي عقد اجتماع لمناقشة الازمة".

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم