فرار داعش"دون مقاومة"من "عكاشات" لآخر معاقله بالأنبار

السبت 16 سبتمبر 2017 - 15:01 بتوقيت غرينتش
فرار داعش"دون مقاومة"من "عكاشات" لآخر معاقله بالأنبار

العراق-الكوثر.. نقلا عن مصدر أمني، اليوم السبت 16 سبتمبر/ أيلول، أفادت مصادر صحفية في العراق، بانسحاب عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي بعد ساعات قليلة من انطلاق معركة لتحرير منطقة عكاشات، غربي البلاد

حسب المصدر، الذي تحفظ على الكشف عن اسمه، لا توجد أي مقاومة لتنظيم "داعش" الإرهابي حاليا في منطقة عكاشات، الواقعة بين قضائي الرطبة الحدودي مع الأردن، والقائم المحاذي لسوريا، غرب الأنبار، غربي العراق، أثناء تقدم القوات الأمنية.

وأضاف المصدر، أن هناك أنباء عن انسحاب عناصر "داعش" الإرهابي من عكاشات بالكامل، نحو قضاء القائم — آخر معقل لهم في الأنبار "المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق غربا.

وانطلقت القوات العراقية بمشاركة الطيران المحلي وأبناء العشائر، صباح اليوم السبت، لتحرير مدينة "عكاشات" الغنية بالمواد المعدنية والرمال الثقيلة، من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأكد قائم مقام قضاء الرطبة، عماد الدليمي انطلاق عملية عسكرية واسعة لتحرير منطقة "عكاشات" الواقعة بين الرطبة وقضاء القائم غرب الأنبار، غربي العراق، بمشاركة كل القطاعات الأمنية.

وأوضح الدليمي، أن القطاعات المشاركة في العملية، هي: "اللواء الرابع من الفرقة الأولى التابعة للجيش العراقي، والفوج التكتيكي لقيادة الشرطة المحلية للأنبار، والحشد العشائري — فوج شاكر، والحشد الشعبي، ولواء مغاوير عمليات المحافظة".

وكشف الدليمي، عن محاور العملية العسكرية، وهي من محورين الأول: من جهة منطقة 40 كيلو باتجاه منطقة الحبسات، والثاني من الحدود نحو صواب إلى عكاشات.

ونوه إلى مشاركة وحضور لطيران الجيش العراقي، في إسناد القطاعات الأمنية ودعم تقدمها لتحرير المنطقة من سيطرة "داعش" الإرهابي، وتدارك "لكنني لست متأكداَ من مشاركة طيران التحالف الدولي في العملية".

الجدير بالذكر، أن مدينة عكاشات، تقع بين مدينة الرطبة الحدودي مع الأردن، ومدينة القائم المحاذية لسوريا، وهي من المناطق الغنية بالمعادن وعلى رأسها الفوسفات، والكوارتزايت، والدولومايت، ورمال الزجاج، والرمال الثقيلة

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم