ترامب يقرر عدم التصديق على التزام إيران بالاتفاق النووي

الجمعة 13 أكتوبر 2017 - 17:32 بتوقيت غرينتش

قال الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي تأخر عن مؤتمره الصحفي 7 دقائق، في حين سبقه تيلرسون بالإعلان ان امريكا لن تخرج من الاتفاق النووي ولن تضع حرس الثورة على قائمة الارهاب. قال: قررنا فرض عقوبات خارج إطار الاتفاق النووي تستهدف برنامج الصواريخ الإيراني.

وهاجم ترامب ايران في مؤتمره مساء اليوم الجمعة، معتبرا ان إيران "لا تلتزم بروح الاتفاق النووي"، على حد تعبيره.

وأعلن الرئيس الأمريكي "عدم التصديق على التزام طهران بالاتفاق النووي"، دون أن يعلن انسحاب الولايات المتحدة منه.

وقال ترامب، الذي بدا أنه تراجع أمام تهديدات القادة الايرانيين، "أسوأ ما في الاتفاق النووي أننا دفعنا مالاً قبل إتمامه وقبل التأكد من التزام إيران".

وأضاف:  لدينا نظام تفتيش ضعيف مقابل تأجيل لقدرات إيران النووية لفترة من الزمن فقط.
وتابع ترامب نشره الاكاذيب والمغالطات ضد ايران، وقال: "سنعالج نشر الأسلحة والصواريخ من قبل إيران وتمويل الارهاب"، على حد زعمه.

وأوضح ان "تنفيذ الاستراتجية الجديدة للإدارة الاميركية يبدأ بفرض عقوبات قاسية على حرس الثورة الإيراني"، على حد تعبيره.

وجدد القول بأن الصفقة مع إيران حول برنامجها النووي كانت الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة.

ورأى أن إيران انتهكت بنود الاتفاق النووي عدة مرات، متابعا أن بعض النقاط في الاتفاق النووي تسمح لإيران بتطوير برنامجها النووي وأن الاتفاق أعفى طهران من الحظر وأعطاها الدعم المالي.

وشدد ترامب على أن واشنطن تسعى لوقف البرنامج الصاروخي الإيراني، موضحا أن الكونغرس سيبدأ العمل لوقف برنامج إيران للصواريخ الباليستية.

وتحدث عن تدريب إيران لمنفذي هجمات إرهابية ضد المصالح الأمريكية، مضيفا أن "الصواريخ الإيرانية تهدد حلفاءنا في الشرق الأوسط".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم