أسباب الجوع المستمر.. وطرق العلاج

الإثنين 30 يوليو 2018 - 07:16 بتوقيت غرينتش
أسباب الجوع المستمر.. وطرق العلاج

منوعات-الكوثر: هناك عدة أسباب وراء شعور الشخص بالجوع المستمر والزائد عن الطبيعي والتي في أحيان كثيرة قد تنبئ عن الإصابة بالأمراض.

أسباب الجوع المستمر :

1. قلة النوم او الحرمان من النوم:

الأشخاص الذين يسهرون أو أولئك الذين لديهم صعوبة في الحصول على 7 إلى 8 ساعات من النوم يوميا يمكن أن يشعر بالجوع في كل وقت.

النوم السيئ يمكن أن يؤثر على اثنين من الهرمونات المرتبطة بالشهية، حيث انه يمكن أن يسبب ارتفاع في مستوى هرمون الغريلين، وهو هرمون يحفز الشهية، ويعمل على خفض مستوى هرمون اللبتين، وهو هرمون يسبب الشعور بالشبع.

والنوم لمدة 7 إلى 8 ساعات ليلا، يجعلك تحصل على مستوى الطاقة الذي تحتاجها وهرمونات الجوع سوف تعود مرة أخرى على مستوياتها الطبيعية.

2. الإجهاد الزائد:

أثناء السفر أو الطيران، يرتفع هرمون الإجهاد وهو هرمون الكورتيزول، وهذا الهرمون يقنع جسمك بتناول الطعام، حيث انالكورتيزول يجعلك تميل إلى تناول السكريات والأطعمة الغنية بالدهون.

إن تناول الطعام بكثرة أثناء الإجهاد لا يقلل من المشاعر السلبية أو القلق، بل بالأحرى فإنه يؤدي إلى تناول المزيد من الطعام ويؤدي إلى زيادة الوزن والمزيد من الأمراض والمشاكل الصحية.

وتشير دراسة أجريت عام 2008 من قبل المركز الطبي الجنوبي الغربي إلى أن بعض الناس الذين يعانون من الإجهاد أو الاكتئاب الزائد يكون لديهم هرمون الجوع جريلين مرتفع في أجسادهم.

تشمل الأعراض الأخرى المتعلقة بالإجهاد : الغضب، والتعب، والصداع، ومشاكل في النوم، واضطراب في المعدة وغيرها الكثير.

لمكافحة الإجهاد، عليك ممارسة التمارين الرياضية والتأمل، مما يساعد في التحكم في مستوى الإجهاد.

3. أمراض الغدة الدرقية:

يرتبط الجوع المفرط أيضا بفرط نشاط الغدة الدرقية، وهو مرض شائع يؤثر على الغدة الدرقية، وإذا كان هرمونات الغدة الدرقية زائدة، فهذا يعني فرط نشاط الغدة الدرقية.

عندما تكون مستويات هرمون الغدة الدرقية مرتفعة جدا، فإن وظائف الجسم الحيوية تسرع وتحرق الطاقة بشكل أسرع من الطبيعي، كما أن جسمك يسرع الأيض مما يزيد الجوع نتيجة لذلك.

عندما تعاني من فرط نشاط الغدة الدرقية، فإنك لن تكتسب الوزن حتى بعد تناول الطعام بكثره، وبدلا من ذلك فإنك تفقد الوزن بسرعه بسبب حرق السعرات الحرارية بمعدل أسرع بكثير.

بالإضافة إلى تغيير الشهية ونشاط الغدة الدرقية، فهناك علامات أخرى تدل على فرط نشاط الغدة الدرقية وتشمل معدل النبض السريع، وانتفاخ العينين، والشعور بالتوتر، والتعرق المفرط، وضعف العضلات والشعور بالعطش حتى بعد شرب الماء.

4. انخفاض السكر في الدم:

انخفاض نسبة السكر في الدم، أو نقص السكر في الدم، يعني أن الجلوكوز في الجسم قد انخفض إلى مستوى منخفض جدا، وانخفاض نسبة السكر في الدم يمكن أن تجعلك تشعر بالجوع.

يحتاج الدماغ إلى طاقة من أجل العمل والجلوكوز يدخل الى الدماغ كوقود، حيث أنه عندما ينخفض السكر في مجرى الدم فإنك تفقد قدراتك العقلية، ويبدأ الدماغ بعد ذلك بإعطاء إشارات بأن جسمك يحتاج إلى وقود، وبالتالي تبدأ بالشعور بالجوع.

وبصرف النظر عن الجوع، فهناك أعراض أخرى من انخفاض نسبة السكر في الدم وتشمل القلق، وشحوب الجلد، والتعرق، ووخز حول الفم والشعور العام من أن الجسم ليس على ما يرام.

انخفاض نسبة السكر في الدم هو مصدر قلق للأشخاص المصابين بمرض السكري، ولكن الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية أخرى مثل التهاب الكبد، واضطرابات الكلى، ومشاكل الغدد الكظرية أو الغدة النخامية يمكن أيضا أن يواجهوا هذه المشكلة.

5. مرض السكري:

كلا من النوعين من السكري ( النوع الأول والنوع الثاني ) يمكن أن يسبب المتاعب والجوع المتكررة.

في الظروف العادية، يحول الجسم السكر في الغذاء إلى وقود يسمى الجلوكوز، ولكن إذا كانت مصاب بمرض السكري، فإن السكر من الطعام الذي تأكله قد لا يدخل الى الأنسجة لتوفير الطاقة، ،هذا يمكن أن يجعل العضلات والأنسجة الأخرى تتوق الى مزيد من الطعام.

بالإضافة إلى احساس الجوع الناتج عن مرض السكري، فهناك أعراض أخرى لمرض السكري تشمل العطش الشديد، وكثرة التبول، وفقدان الوزن غير المبرر، والرؤية الضبابية، وظهور الكدمات التي تستغرق وقتا طويلا للشفاء، وإحساس الوخز في اليدين أو القدمين، والتعب المستمر .

إذا كان لديك داء السكري من النوع 1 أو النوع 2، فمن المهم الحفاظ على مستوى السكر في الدم تحت السيطرة أو أنه سوف يؤثر سلبا على أعضاء الجسم المختلفة.

6. الإصابة بالديدان والطفيليات:

في بعض الأحيان، الجوع المفرط حتى بعد تناول الوجبات في الوقت المحدد يمكن أن يكون علامة من الإصابة بديدان في الأمعاء.

الديدان، وخاصة الديدان الشريطية أو الدبوسية، يمكن أن تعيش لفترة طويلة من الزمن دون أن يكون لديك أي معرفة حول هذا الموضوع، حيث ان الديدان تسلب من الجسم جميع العناصر الغذائية الأساسية، مما يجعلك جائعا أكثر من الطبيعي.

بسبب الإصابة بالطفيليات، فقد يكون المرء يشعر بالجوع بشدة خصوصا خلال الصباح الباكر، وربما أيضا لا يشعر بالارتياح أو الشبع بعد تناول الطعام، وإذا كنت تشعر بالجوع في كثير من الأحيان جنبا إلى جنب مع فقدان الوزن، فقد حان الوقت لرؤية الطبيب.

7. متلازمة ما قبل الحيض:

النساء اللواتي على وشك أن تاتي لها الدورة الشهرية فيمكن أن تلاحظ أن لديها زيادة في الشهية والشعور بالجوع المستمر.

التغيرات الهرمونية التي تحدث في الجسم خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية وتختفي في غضون يوم أو يومين بعد بدء الدورة يمكن أن تجعلك تشعر بالجوع في كل وقت، وأيضا درجة حرارة الجسم القاعدية ترتفع خلال هذا الوقت مما يؤثر على شهيتك.

بصرف النظر عن الشعور بالجوع، فإن النساء التي تاتي لها متلازمة ما قبل الحيض تميل أيضا إلى الشعور بالتعب والجفاف، وتشمل الأعراض الأخرى الانتفاخ، والصداع، وألم الثدي، وتقلب المزاج، والتعب واضطرابات في النوم.

للتحكم في الرغبة الشديدة في تناول الطعام في فترة ما قبل الدورة الشهرية، عليك تناول الأطعمة الغنية بالبروتين مع كل وجبة وتقليل تناول الكربوهيدرات المصنعة والمكررة والسكريات.

8. الحمل:

العديد من النساء الحوامل يكون لديهم زيادة في الشهية، وهذا ليس شيئا سيئا، ففي الواقع زيادة الشهية يساعد على ضمان أن يحصل الجنين على ما يكفي من العناصر الغذائية لينمو بشكل جيد.

من الطبيعي أن تكتسب حوالي 4 إلى 6 بوندات خلال الأشهر الثلاثة الأولى، ثم 1 بوند في الأسبوع خلال الثلث الثاني والثالث.

ولكن تحتاجين أيضا لتناول الطعام الصحي، والأطعمة الصحية تشمل الخضروات الخضراء والفواكه الطازجة والمكسرات، وتجنب الأطعمة المصنعة والمكررة والأطعمة السكرية.

تناول الأطعمة الغنية بالمغذيات والاطعمة الصحية تبقى الام والطفل بصحة جيده، وهذا سوف يجعلك أيضا أقل عرضة للإفراط في تناول الطعام.

9. الجفاف:

عندما يجف الجسم لفترة طويلة، فإنه يمكن أيضا أن يسبب الشعور بالجوع، وفي الواقع كثير من الناس لا تعرف ان العطش قد تشعر به كانه جوع.

فعندما تصاب بالجفاف، وبصرف النظر عن الشعور بالجوع، فإنك سوف تواجه أيضا أعراض مثل الإمساك، وجفاف الجلد، وانخفاض الطاقة، والدوخة، وجفاف العين وانخفاض كمية البول. في المرة القادمة التي سوف تشعر فيها بالجوع، عليك شرب كوب أو اثنين من الماء، ويمكن أن يهدى الاحساس بالجوع.

10. شرب الكحول:

يمكن أيضا أن يكون كأس من النبيذ أو البيرة يوميا السبب الذي يجعلك تشعر بالجوع في كل وقت. شرب الكحول يمكن أن يؤدي إلى زيادة في هرمون الغريلين، مما يؤدي إلى الشعور بالجوع حتى لو معدتك مليئة، وأيضا فقد تبين أن الناس الذين يميلون إلى تناول المزيد من الكحوليات أثناء الشرب، فإنه يزيد لديهم الشعور بالجوع.

من الأفضل ايضا تجنب شرب الكحول للسيطرة الشعور بالجوع وكذلك النوم بشكل جيد والحفاظ على الوزن الصحي، بالاضافه الى انه محرم في دين الاسلام لانه يذهب العقل.

الأسباب المحتملة الأخرى التي تجعلك تشعر انك جائع طوال الوقت:

تناول الطعام بوتيرة سريعة يمكن أن يجعلك تشعر بالجوع بعد الانتهاء من وجبة الطعام، فمن المستحسن أن تأكل طعامك ببطء، وتتذوق كل قطمة مع الاستمتاع بالوجبة.

عدم تناول الإفطار يجعلك تشعر بالجوع في كثير من الأحيان.

تناول الأطعمة المصنعة بصورة مستمرة مثل الخبز الأبيض والكعك يرفع نسبة السكر في الدم ويجعلك تشعر بالجوع المستمر.

تناول الكربوهيدرات النشوية يجعلك تريد المزيد من الطعام.

شرب المشروبات الغازية لها تأثير سلبي على الشهية ويمكن أن تؤدي إلى الجوع.

مضغ العلكة، حتى العلك الخالي من السكر، يمكن أن تزيد من الشعور بالجوع.

الاضطرابات الوراثية، مثل متلازمة برادر-ويلي (بوس)، تؤدي أحيانا عن الجوع المفرط، وبالمثل فإن شذوذ الكروموسومات يمكن أن يسبب الجوع المفرط.

اضطرابات الأكل مثل الشره المرضي يمكن أن يسبب الجوع المفرط.

الظروف الصحية النفسية مثل الاضطراب الثنائي القطب والاكتئاب يمكن أن يزيد من رغبتك في الغذاء بشكل كبير.

بعض الأدوية يمكن أن تزيد من شهيتك، على وجه الخصوص مضادات الاكتئاب والكورتيكوستيرويدات تجعلك تشعر بالجوع حتى بعد وجبة طبيعية الحجم تم تناولها.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم