العراقيون للإيرانيين: أهلا وسهلا بزوار الإمام الحسين (ع)

السبت 29 سبتمبر 2018 - 19:01 بتوقيت غرينتش
العراقيون للإيرانيين: أهلا وسهلا بزوار الإمام الحسين (ع)

العراق – الكوثر: شهد قرار الحكومة العراقية تخفيص رسوم السياحة للإيرانيين إلى دولار واحد بدل 10 دولارات واستلام مبلغ الفيزا من الزوار الإيرانيين بالتومان بدل الدولار، ردود أفعال إيجابية بين العراقيين، في خطوة تأتي لتسهيل زيارة أربعين الإمام الحسين عليه السلام للعام 2018.

ورصد موقع قناة الكوثر المنشورات والتعليقات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وصفحة قناة الكوثر على الفيس بوك، التي شهدت قبولاً وترحيباً واسعاً بين أطياف الشعب العراقي للخبر الذي يؤكد تقديم الحكومة العراقية تسهيلات للزوار الإيرانيين في مراسم أربعين الإمام الحسين عليه السلام، نظراً للظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد.

إقرأ أيضاً: العراق.. تكلفة السياحة لزوار الأربعين دولار واحد والفيزا للإيرانيين بالتومان

وكانت أكثر العبارات انتشاراً بين العراقيين "أهلاً وسهلاً بزوار الحسين (عليه السلام)"، فيما تسابق آخرون إلى نشر أسمائهم وأماكن سكنهم وأرقام هواتفهم ليقولوا للزائرين الإيرانيين نحن سنستقبلكم في قلوبنا قبل بيوتنا، وعرض آخرون على الزائرين نقلهم من الحدود العراقية إلى أماكن الزوار مجاناً.

وكتب أحد المعلقين عبارة طلب ترجمتها إلى الفارسية يقول فيها إن كل الشعب العراقي يرحب بزوار الإمام الحسين عليه السلام من أينما جاؤوا وخصوصاً من إيران، ويؤكد أن كل ما يتم تداوله في المحافل السياسية والإعلام عن غير ذلك هو غير واقعي ومحاولة من أعداء إيران والعراق لإثارة الفتنة بين شعبيهما.

فيما كتب "أبو أمير السمناوي" رسالة موجهة إلى الشعب الإيراني قال فيها:

"#دعوة الإخوه الزائرين الايرانيين الكرام
اقدموا... الينااا
وإن اصبحت عملتكم ورق لا تبالوا ¡¡ تعالوا حاسرين تعالوا
فلا حاجة لكم للمال :
فقد فرشنه القلوب قبل الدروب
وسنسقيكم بماء العيون....
هلموا : فاالربعينية : بدونكم ¡ ولا خدمة الا خدمتكم
نحن ننتضركم وسنتقاسم معكم كسرة الخبز كيف
والموائد عامرة ... والمواقد موقدة.. والقدور جاهزة
والمضايف قائمه وعيوننا شاخصة نحو الحدود بانتضار
طلائعكم.....
لأ تخذلونا..... فزيارة الإمام الحسين ع معكم ومع كل
زوار الإمام الحسين المظلوم من كل بقاع العالم
تكمل معانيها الروحية أهلا بكم ياقرة العين مادمتم
مع... الامام الحسين الغريب الشهيد..ع. فنحن معه
الحسين ع ومع انصارة ومحبي

نحن خدام لكل احباب الإمام الحسين ع
وانصار الإمام الحسين ع"

 

والشعب العراقي معروف بالكرم والسخاء، وتعلقه الشديد بالأئمة عليهم السلام، وتشهد مراسم عاشوراء الإمام الحسين عليه السلام والأربعين في كل عام حملة شعبية واسعة لاستقبال الزائرين في البيوت مجاناً وتقديم كل أنواع الطعام والشراب والخدمات، وذلك تقرباً إلى الله تعالى عبر خدمة زوار الإمام عليه السلام.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم