حكومة كردستان العراق ترد على أنباء رفضها تسليم النفط الى بغداد

الجمعة 1 مارس 2019 - 05:14 بتوقيت غرينتش
حكومة كردستان العراق ترد على أنباء رفضها تسليم النفط الى بغداد

العراق _ الكوثر: ردت حكومة كردستان العراق، على أنباء رفضها تسليم النفط الى الحكومة الإتحادية بموجب قانون الموازنة المالية لعام 2019.

وقال المتحدث الرسمي لحكومة كردستان العراق، سفين دزَيي، في بيان، "نشرت وسائل إعلامية أخباراً وتقارير صحفية عن اجتماع أمس الأربعاء، للمجلس الإقليمي للنفط والغاز، لا أساس لها من الصحة".

وبين ان "اجتماع الأمس للمجلس الإقليمي للنفط والغاز، كان اجتماعاً اعتيادياً وما نشر عنه لا يحتوي شيئاً من الحقيقة وكله ملفق".

وأضاف، ان "حكومة إقليم كردستان، تؤكد كما تفعل دائماً، استعدادها ورغبتها لحل المشاكل والخلافات مع الحكومة الاتحادية من خلال الحوار".

وكانت أنباء أفادت بان المجلس الاعلى للنفط والغاز في كردستان العراق، قرر عدم تسليم نفط منطقة كردستان لبغداد وتم تشكيل لجنة بهدف زيارة بغداد للاتفاق حول هذه المسالة.

وعقد المجلس الاعلى للنفط والغاز في منطقة كردستان اجتماعا برئاسة نيجيرفان بارزاني الاربعاء ووفق المعلومات، فانه بعد توضيح تقرير مجموع الانتاج النفطي والمصاريف والايرادات والوضع المالي لحكومة كردستان العراق من قبل وزيري المالية والثروات الطبيعية، قرر المجلس عدم الالتزام بتسليم 250 الف برميل نفط يوميا الى بغداد.

وقالت وسائل اعلام كردية نقلاً عن مصدر مطلع في الحكومة، بان "الاجتماع بحث انه في حال تسليم اقليم كردستان النفط لبغداد وان تدفع الحكومة الاتحادية شهريا ترليون و200 مليار دينار للاقليم وبالامكان الالتزام بفقرات الموازنة العامة لسنة 2019، الا ان المقترح اذا لم ينجح، فان حكومة الاقليم غير مستعدة لتسليم النفط".

يشار الى ان مشروع قانون الموازنة الإتحادية لعام 2019 تضمن تسليم رواتب منطقة كردستان مقابل ان يسلم 250 الف برميل من انتاجه النفطي.

وكان وزير النفط الاتحادي ثامر الغضبان، قال في تصريح صحفي الأحد الماضي "حتى الان لم نتسلم اي كميات من نفط الاقليم بسبب إقرار الموازنة مؤخرا ولدينا حوار قريب وهناك اجواء ايجابية وفرصة جيدة لتطبيق ما جاء في موازنة 2019 بتسلم 250 الف برميل من كردستان".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم