شاهد..فضيحة جديدة تلاحق ترامب: " حراس البغدادي قتلوا بلعبة فيديو"!

الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 - 10:02 بتوقيت غرينتش

منوعات_الكوثر: كشفت وكالة الصحافة الفرنسية، أن مقطع الفيديو المتداول في مواقع التواصل، لما يزعم بأنها لحظة استهداف حراس أبو بكر البغدادي بطائرة مسيرة أمريكية، ما هو إلا لعبة فيديو.

وذكرت الوكالة، أن المشهد الذي انتشر بين آلاف من مستخدمي موقع "فيسبوك" لاستهداف حراس زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي تمهيدا لعملية الكوماندوس الأمريكي التي انتهت بمقتله، ما هي سوى مقطع من لعبة الفيديو الشهيرة "medal of honor".

وأفيد في هذا السياق، بأن مقطع الفيديو المشار إليه، يصور على مدى 3 دقائق و57 ثانية مشاهد قتالية مثيرة بالأبيض والأسود، كما لو أنها التقطت بواسطة كاميرا مراقبة أو منظار قناص.

وتجري في هذه المشاهد تصفية عدد من الأشخاص، بعضهم مسلح رميا بالرصاص الواحد تلو الآخر، فيما هؤلاء يحاولون الدفاع أو الاحتماء، على خلفية صوتين يعلقان باللاسلكي على ما يجري، وضجيج مروحية يعلو بين الحين والآخر.

وكان نشطاء تداولوا هذا المقطع مشفوعا بتعليق يتحدث عن "استهداف حراس أبو بكر البغدادي بطائرات أمريكية بدون طيار".

ويقول تعليق مرافق لهذه المشاهد: "تم إطلاق النار من مسافة بعيدة جدا من فوق السحاب، حيث أنهم لم يتمكنوا من تحديد مصادر إطلاق النار"، زاعما في هذا الصدد بأن توقيت هذه المشاهد "قبل لحظات من بدء عملية مداهمة مقر أبو بكر البغدادي".

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في 27 أكتوبر الماضي، مقتل زعيم تنظيم "داعش" في عملية نفذتها وحدة من القوات الخاصة الأمريكية في محافظة إدلب الواقعة شمال غرب سوريا والخاضعة لجبهة "النصرة" سابقا، والمسماة حاليا هيئة تحرير الشام.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم