السيد حسن نصرالله يتحدث عن عشق سليماني للشهادة

الجمعة 10 يناير 2020 - 15:31 بتوقيت غرينتش

لبنان_الكوثر: قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله في احتفال تأبين الشهيدين القائدين الفريق قاسم سليماني والحاج أبو مهدي المهندس الذي اقيم قبل أيام ببيروت، إن الشهيد سليماني كان يعشق الشهادة ولقاء الله.

وأضاف السيد نصرالله: "الحاج قاسم في السنوات الأخيرة عندما كان يأتي إلى الشام، كان الإخوة من عندي هم يستلمون أمنه وحمايته ويبقون معه في الليل وفي النهار إلى أن يعود إلى مطار دمشق، الكثير من الليالي كان يقضيها باكياً، عندما يُذكر الشهداء يبكي، في كثير من اللقاءات كان يقول لي: ضاق صدري في هذه الدنيا من شدة شوقي للقاء الله وللشهداء الذين مضوا، إخوته وأصدقائه وأحبائه الذين عاش معهم وقاتل معهم وتألم معهم وعانى معهم، أغلبهم مضوا، وكان مشتاقاً جداً للإلتحاق بهم".

وتابع: "قبل شهرين أو ثلاثة كان عندي، هنا في بيروت في الضاحية زارني وشرّفني بزيارته، وجلسنا لساعات، وفي آخر اللقاء قال لي: يا سيد، يبدو أن المعركة مع داعش في العراق شارفت على النهاية، وقد استشهد من استشهد، وبقيت على قيد الحياة، وقد طال بي العمر وشاب رأسي ولحيتي، إدعو الله لي أن تكون عاقبتي الشهادة".

واستشهدا قائد فيلق "القدس" التابع للحرس الثوري الفريق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس الجمعة الماضية في بغداد في قصف أمريكي.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم