واشنطن ترفض سحب قواتها من العراق

الأحد 12 يناير 2020 - 07:48 بتوقيت غرينتش
واشنطن ترفض سحب قواتها من العراق

العراق_الكوثر: رفضت واشنطن الدعوات الصادرة من بغداد لسحب القوات الأميركية من الأراضي العراقية، وأشار وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى أنه يمكن النقاش فقط بشأن "الهيكل المناسب" لتلك القوات في العراق.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أرتاغوس الجمعة في بيان إن أي وفد سترسله الولايات المتحدة إلى العراق لن يناقش سحب القوات الأميركية "بل الوضع السليم والمناسب لقواتنا في الشرق الأوسط".

واستدركت بالقول إن "هناك حاجة إلى حوار بين الحكومتين الأميركية والعراقية، ليس فقط بخصوص الأمن وإنما بشأن شراكتنا المالية والاقتصادية والدبلوماسية".

وشددت أورتاغوس على أن الوجود العسكري الأميركي في العراق سيستمر لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية وحماية الأميركيين والعراقيين وشركاء الولايات المتحدة، حسب بيانها.

وفي السياق نفسه، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في إيجاز صحفي بشأن العقوبات الأميركية الجديدة على إيران إنه يسره "مواصلة النقاش مع العراقيين بشأن الهيكل المناسب" للقوات الأميركية في العراق.

وجاءت هذه التصريحات الأميركية بعد ساعات من مطالبة رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقية عادل عبد المهدي الوزير الأميركي بومبيو بإرسال مندوبين لوضع آليات لتطبيق قرار مجلس النواب العراقي بتنفيذ انسحاب آمن للقوات الأميركية من العراق.

وأضاف المكتب الإعلامي أن عبد المهدي قال لوزير الخارجية الأميركي إن هناك قوات أميركية تدخل العراق وطائرات مسيرة تحلق في سمائه دون إذن من الحكومة.

وكان البرلمان العراقي قد أصدر في جلسة عقدها يوم الأحد الماضي قرارا ، طالب فيه الحكومة بإنهاء وجود أي قوات أجنبية في أراضي العراق ومنعها من استخدام أجوائه لأي سبب.

وهدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب عقب قرار البرلمان العراقي بفرض عقوبات على العراق إذا أجبرت القوات الأميركية على المغادرة، مضيفا أنه إذا غادرت قواته فسيتعين على بغداد أن تدفع لواشنطن تكلفة قاعدة جوية هناك.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم