رضائي: رأي مجلس صيانة الدستور هو المعيار بالانضمام لمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب

الإثنين 27 يناير 2020 - 15:37 بتوقيت غرينتش
رضائي: رأي مجلس صيانة الدستور هو المعيار بالانضمام لمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب

ايران _ الكوثر: أكد امين مجمع تشخيص مصلحة النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الاثنين، ان الوقت لدراسة لائحتي الانضمام الى معاهدة مكافحة تمويل الارهاب CFT ومعاهدة باليرمو قد انقضى، وأن رأي مجلس صيانة الدستور هو المعيار في هذا الموضوع.

وفي حديثه امام جمع من اعضاء تعبئة الاعلام بشأن دراسة اللائحتين المرتبطتين بمجموعة العمل المالي الدولية FATF في مجمع تشخيص مصلحة النظام، قال محسن رضائي: ان وقت دراسة لائحتي باليرمو وCFT قد انقضى، وحسب القانون الداخلي اذا انتهى الوقت، فإن رأي مجلس صيانة الدستور هو السائد بشأن اللوائح.

واضاف: ان الحكومة والبرلمان بصدد متابعة القضايا عبر طرق اخرى، والحصول على إذن لإعادة الدراسة في مجمع تشخيص مصلحة النظام، ولكن من وجهة نظرنا فإننا لم يعد بإمكاننا متابعة الموضوع، وان رأي مجلس صيانة الدستور هو السائد.

وتابع: لذلك فإن موضوع FATF يتوقف في الوقت الحاضر على مؤسسة FATF نفسها بأن تفعل شيئا، لأن ايران نفذت العديد من توصيات هذه المؤسسة، وبما انها لم تقم بشيء في المقابل، فإن مجمع تشخيص مصلحة النظام فقد ثقته بها.

وأوضح رضائي: اننا نمر بظروف استخدمت فيها اميركا كل قواها للمواجهة، وعلينا في المقابل ان نستخدم كل قوانا، حتى انهم كانوا يريدون ان نلتحق بـFATF لئلا نتمكن من الالتفاف على الحظر.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم