أهالي القنيطرة والجولان السوري المحتل ينتفضون في وجه الاحتلال

الجمعة 14 فبراير 2020 - 11:17 بتوقيت غرينتش
 أهالي القنيطرة والجولان السوري المحتل ينتفضون في وجه الاحتلال

أحيا أهالي القنيطرة والجولان السوري المحتل الذكرى الثامنة والثلاثين للإضراب الوطني الشامل الذي خاضه أبناء الجولان رفضا لقرار الضم المشؤوم عام الف وتسعمئة واثنين وثمانين.

واحتشد أهالي القنيطرة والجولان السوري المحتل في موقع عين التينة وبلدة مجدل شمس المحتلة مجددين إصرارهم على تحرير أراضيهم واستعادة كل ذرة تراب مغتصبة من قبل الاحتلال الاسرائيلي.

واعتبرت الجماهير الشعبية ان قرارات الاحتلال باطلة وسيبقى الجولان أرضا وشعبا جزءا لا يتجزأ من سورية، مؤكدين ان دمشق التي انتصرت على الإرهاب المدعوم من الكيان الإسرائيلي ستحرر الجولان من الاحتلال عاجلا أم آجلا.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم