ممثل المرجعية ينتقد في خطبة الجمعة غياب سلطة الدولة في العراق

الجمعة 14 فبراير 2020 - 14:40 بتوقيت غرينتش
 ممثل المرجعية ينتقد في خطبة الجمعة غياب سلطة الدولة في العراق

العراق_الكوثر: خلت خطبة الجمعة اليوم في كربلاء المقدسة من خطبة سياسية وتم الاكتفاء بالخطبة الدينية التي سلطت الضوء على الأخلاق ومنها الاجتماعية.

وخصص ممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي الحديث عن المنظومة الأخلاقية في المجتمع، وقال إنه "من المؤسف انتشار بعض النواقص الأخلاقية في المجتمع العراقي، والتي يجب السعي لتقليلها"، مبيناً أن "احترام حقوق النظام والناس يعد واجباً أخلاقياً".

وأضاف، أن "انتشار قضايا الاعتداء على المعلمين والاساتذة ورجال الشرطة والمرور، يعتبر من الصفات الذميمة التي تؤثر على أخلاقيات المجتمعات"، لافتاً إلى أن "غياب سلطة الدولة أدى إلى الكثير من الممارسات التي يجب أن لا يشهدها المجتمع".

وتابع الكربلائي، أن "العلم مبدأ مقدس، وعلى المجتمع الاهتمام به، وجعله من الأولويات لدى الناس، أما الإتقان بالعمل فيجب تقديسها للنهوض بواقع الكثير من النواقص في المجتمع".

وأشار ممثل المرجعية إلى أن "بعض الاعتداءات والتجاوزات على الآخرين وهم يؤدون الخدمة في مواقعهم للمواطنين، يشير إلى غياب القيم الأخلاقية وتفشي صفات ذميمة".

الكربلائي لفت إلى أن "انتشار ظاهرتي تجارة المخدرات والانتحار داخل المجتمع العراقي، يعد عملاً خاطئاً، ويظهر غياب سلطة الدولة في منع انتشار هذه الظواهر"، مؤكداً ضرورة "بناء مجتمع مزدهر وأمن ذات مستقبل زاهر".

وبين ممثل المرجعية، أنه "الاهتمام في جميع مفاصل الحياة، سيوفر مستقبلاً، الكثير من العناصر التي تستطيع أداء مختلف المسؤوليات سواء في المناصب الحكومية أو المواقع الاجتماعية، وأن تأخذ بمسار العملية السياسية والاجتماعية إلى المسار الصحيح متى ما انحرفت".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم