الامام الخامنئي: البكاء في مجالس الشهداء ليس ضعفا وإنما لإبداء المحبة والعزيمة

السبت 15 فبراير 2020 - 14:50 بتوقيت طهران
الامام الخامنئي: البكاء في مجالس الشهداء ليس ضعفا وإنما لإبداء المحبة والعزيمة

ايران - الكوثر: عدّ قائد الثورة الاسلامية الامام علي الخامنئي البكاء في مجالس تأبين الشهداء ليس من موقع الضعف وإنما لإبداء المحبة والعزيمة ولإظهار أسمى المشاعر الانسانية اثناء التواجد في الساحة.

وقال قائد الثورة، في كلمته أمام حشد كبير من منشدي اشعار أهل البيت عليهم السلام بمناسبة ذكرى مولد السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام، إن مجالس تأبين الشهداء بهذه الصورة ايضا حيث ان مراسم تشييع جثامين الشهداء ومجالسهم وتكرار ذكر اسمائهم والبكاء علیهم تعد كذلك من بين الأساليب التي تصب في سياق الشعور بالعزة والكرامة والقوة والشجاعة.

واضاف: انكم لاحظتم ماذا حصل في مراسم تشييع شهيدنا العزيز مؤخرا بجميع ارجاء البلاد، وليس في بلدنا فحسب بل في خارجه ايضا اثناء تشييع جثامين الشهداء سليماني وابومهدي المهندس ورفاقهما وأي حدث عظيم وقع وهو مايعني انه بالامكان توجيه مجلس العزاء صوب الهدف الذي رسمه أئمة أهل البيت عليهم السلام والذي يصب في حاجة المجتمع ايضا. 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم