العميد سريع يكشف حقيقة استهداف منشأة الضخ في مأرب

الأحد 5 إبريل 2020 - 12:15 بتوقيت غرينتش
العميد سريع يكشف حقيقة استهداف منشأة الضخ في مأرب

اليمن_الكوثر: دَحَضَ الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، اليوم الأحد، الأكاذيب التي يروج لها إعلام العدوان السعودي الأمريكي بشأن استهداف منشأة الضخ في كوفل بمديرية صرواح محافظة مأرب.

وأكد العميد سريع في بيان مقتضب أن "ما يروج له إعلام العدوان عن استهداف منشأة الضخ في كوفل بمديرية صرواح محافظة مأرب لا أساس له من الصحة.

وقال: التزمنا منذ بدء العدوان الغاشم على بلدنا تجنيب المنشآت الوطنية أي استهداف سواء كانت تخدم كل الشعب أو جزءًا منه فقط.

وأضاف المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية: رغم أن اليد الصاروخية والطيران المسير طالت عمق العدو واستهدفت منشآته إلا أننا لم نستهدف أي منشأة وطنية داخل بلدنا.

وكانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس" قد زعمت أن الجيش واللجان الشعبية اليمنية استهدف محطة الضخ الخاصة بأنبوب صافر النفطي في كوفل بمأرب.

وكان نائب وزير الخارجية اليمنية، حسين العزي أكد في وقت سابق اليوم الأحد أن استهداف العدوان السعودي الأمريكي ومرتزقته منشأة كوفل النفطية في محافظة مأرب يُعد تصعيدا خطيرا وإضرارا بمصالح الشعب اليمني المظلوم.

وشن طيران العدوان السعودي الأمريكي شن أمس السبت 21 غارة على مناطق متفرقة في صرواح بمأرب وخب والشعف بالجوف ومنطقة نهم.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم