روحاني مخاطبا ماكرون: على الدول الصديقة الضغط على الولايات المتحدة لرفع الحظر

الإثنين 6 إبريل 2020 - 18:01 بتوقيت غرينتش
روحاني مخاطبا ماكرون: على الدول الصديقة الضغط على الولايات المتحدة لرفع الحظر

ايران _ الكوثر: قال الرئيس الايراني حسن روحاني خلال مباحثات هاتفية مع نظيره الفرنسي ايمانوئيل ماكرون اننا نتوقع من الدول الصديقة أن تمارس ضغوطا على الولايات المتحدة لرفع الحظر الظالم والاحادي في ظل هذه الظروف .

وتمنى الرئيس حسن روحاني خلال اتصال هاتفي اجراه معه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم الاثنين التوفيق لفرنسا حكومة وشعبا ولجميع شعوب العالم في مكافحة فيروس كورونا وقال انه يجب أن تدرك جميع البلدان والحكومات أنها لا تستطيع اجتياز هذه الظروف الحساسة دون مساعدة وتعاون والاستفادة من تجارب بعضها البعض.

واشار روحاني إلى أن مواجهة هذا المرض أصعب على إيران من الدول الأخرى في ظل الحظر و أضاف انه على الرغم من حقيقة أن الحكومة الأمريكية انتهكت القانون الدولي بفرض حظر غير قانوني على إيران ، فانها تتجاهل في هذه الحالة أيضا اللوائح الصحية لمنظة الصحة العالمية في العام 2005 .

ووصف روحاني الخطوات الأولية المتخذة لإنشاء آلية إنستكس بأنها إيجابية لكنها غير كافية ، قائلاً انه لا ينبغي أن يقتصر هذا المسار على المنتجات الطبية والغذائية ويجب أن نكون قادرين على استخدامه لتلبية جميع احتياجات بلادنا.

ورحب الرئيس روحاني بمبادرة الأمين العام للأمم المتحدة لإعلان وقف إطلاق النار في الحرب بين الدول خلال فترة تفشي وباء كورونا في العالم ، وأعرب عن أمله في أن تشمل هذه المبادرة الحرب الاقتصادية ضد إيران ايضا وقال اننا نتوقع من الدول الصديقة . ممارسة الضغط على اميركا لرفع الحظر الظالم والاحادي في ظل هذه الظروف .

وأشار روحاني إلى أنه إذا تم رفع جميع الحظر ، فإننا مستعدون للعودة إلى التزاماتنا النووية  وقال إن رفع الحظر ووفاء اوروبا بالتزاماتها أمر ضروري وأصبح له أهمية مضاعفة في هذه الظروف الخاصة اليوم.

وقال الرئيس روحاني إن الجمهورية الإسلامية الايرانية وبناء على خطة هرمز للسلام ، تعتبر التعاون بين دول المنطقة الحل الوحيد لضمان أمن بحر عمان والخليج الفارسي ومضيق هرمز واضاف ان ايران لم ترحب ابدا باي توتر بالمنطقة وسعت دوما ومازلت تسعى من أجل السلام والاستقرار الدائمين في المنطقة.

وشدد روحاني على ضرورة احترام واحترام سيادة الشعوب في دول المنطقة ، وقال انه وبناءً على ذلك ، فإننا نعتبر بعض التحركات الأمريكية الأخيرة في العراق خطرة وتضر بأمن هذا البلد والمنطقة.

بدوره قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن العالم يمر بظروف صعبه ، وآمل أن تتمكن جميع دول العالم من العمل معا للتخلص من وباء كورونا .
وفي إشارة إلى اهتمام فرنسا بتوسيع التعاون الشامل مع إيران ، و اعتبر الخطوات المتخذة لبدء آلية إنستاكس المالية بانها ايجابية، وأعرب عن أمله في أن تزيد التجارة بين إيران وأوروبا لتعزيز التعاون المالي الأوروبي مع ايران بشكل اسهل .

ولفت ماكرون إلى دور إيران المهم والبناء في العلاقات الإقليمية ، وشدد على ضرورة تطوير التعاون والتفاعل الثنائي والإقليمي والدولي بين إيران وفرنسا من أجل تعزيز السلام والاستقرار والأمن في المنطقة.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم