بالفيديو..الايرانيون يحيون ليالي القدر وسط إجراءات مشددة لمنع تفشي كورونا

الخميس 14 مايو 2020 - 17:00 بتوقيت غرينتش

ايران_الكوثر: يحيي الايرانيون ليالي القدر، بعد ان سمحت الحكومة للمساجد بفتح ابوايها فقط في هذه الليالي المباركة، وسط إجراءات صحية مشددة، لمنع تفشي فيروس كورونا، وخوفاً على صحة المواطنين.

ليلةُ تهدمت فيها أركان الهدى، وانفصمت فيها العروة الوثقى، وقتل فيها ابن عم المصطفى، فهذا علي المرتضى.
ليلة من أصعب الليالي على قلوب عشاق أهل البيت عليهم السلام،و إحدى أهم الأحداث في التاريخ الإسلامي.
إذ يستعد المؤمنون وعشاق أهل البيت عليهم السلام في كافة انحاء البلاد لإحياء ليلة استشهاد أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام والتي تصادف الليلة الثانية من ليالي القدر العظيمة ، ولكن ضمن ظروف أخرى.
لم يعتد الإيرانيون كالمعتاد أن يحيوا هذا المصاب الأليم بهذا الشكل.
فالتزام الشعب الإيراني بالقوانين الصارمة التي وضعتها الحكومة الإيرانية للحد من انتشار فيروس كورونا، حدت من إقامة مواكب العزاء الكبيرة واقتصرت فقط على التجمع في المساجد، بعد أن أعطت الحكومة الإذن للمساجد بفتح أبوابها في ليالي القدر من شهر رمضان المبارك لإستقبال المؤمنين وعشاق آهل البیت علیهم السلام للقيام بإحياءاتهم على أكمل وجه، ضمن رعاية قوانين التباعد الاجتماعي.
أجواء الحزن والبكاء خيمت على المصلين، ولم تخلوا دعوات المؤمنين في هذه الليلة المباركة من دعوة و طلب من الله تبارك و تعالى بأن يرفع بلاء هذا المرض عن الجمیع ببركة هذه الليالي.
وأما عن قوانین السلامة التي فرضت على المصلين ، تقضي بإلتزام من يريد أن يحيي في الأماكن العامة بإرتداء الكمامة و الكفوف بالإضافة لإستخدام أدعيته الشخصية مع الإلتزام بالتباعد الإجتماعي بين الجميع.
أما على الصعيد الشعبي فقد إلتزم المواطنون الإيرانييون بهذه الإجراءات بكل دقة و ذلك لدركهم الواسع لخطورة هذه التجمعات إن لم يتم إجراء التدابير الوقائية اللازمة.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم