بالفيديو..أخر تطورات التظاهرات الأمريكية!

الإثنين 1 يونيو 2020 - 13:46 بتوقيت غرينتش

امريكا_الكوثر: استخدمت الشرطة الأميركية الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي والدهس بالسيارات، لتفريق متظاهرين أمام البيت الأبيض مع اندلاع اشتباكات عنيفة في العاصمة واشنطن خلال ليلة سادسة من التظاهرات التي تعم أنحاء البلاد تنديدا بمقتل مواطن أميركي من ذوي البشرة السوداء على يد أحد رجال الشرطة.

أكبر أحداث تعيشها الولايات المتحدة منذ اغتيال مارتن لوثر كينغ”. هكذا علق المؤرخ الشهير دوغلاس برينكلي على الأحداث التي وقعت في الأيام الأخيرة حيث قامت ثورة ضد العنصرية؛ فجرها مقتل مواطن أميركي من ذوي البشرة السوداء أثناء اعتقاله بعنف من قبل رجال الشرطة، وتتواصل الاحتجاجات التي تحولت إلى أعمال عنف ومواجهات بين الشرطة والتي واجهت المحتجين بقنابل الغاز والضرب والدهس من قبل سيارات الأمن.
الاتهامات بالعنصرية ممزوجة بمشهد التوتر والغضب رفضا لوحشية الشرطة؛ عمت المسرح على غرار العاصمة وغيرها من المدن؛ وحمل المتظاهرون لافتات احجاجية وأشعلوا النيران خلال تظاهرات عنيفة أجبرت الحرس الوطني على تسيير دوريات في مدن أميركية عدة. وفُرض حظر للتجوّل في واشنطن؛ من الساعة الحادية عشرة من ليل الأحد وحتى السادسة صباحا من يوم الاثنين.
في هذه الاثناء ما زالَ الرئيسُ دونالد ترامب يتوعدُ بمزيدٍ من القسوة في التصدي للاحتجاجات، ودعا حكامَ الولايات الى أنْ يكونوا أكثرَ صرامةً، واصفا المحتجين باللصوص.
 الرئيس الأمريكي قال: "لن أسمح للغوغاء الغاضبين بالسيطرة، لن يحدث، من الضروري ان نحمي جوهرة التاج للديموقراطية الاميركية وسيادة القانون ونظامنا المستقل للعدالة".
واتسع نطاق الاحتجاجات على مقتل المواطن الأمريكي الاسود إلى خارج الولايات المتحدة الأمريكية، إذ خرج مئات الأشخاص في لندن جثا المحتجون على ركبهم في ميدان الطرف الأغر بوسط المدينة مرددين "لا عدالة .. لا سلام" ، ثم مروا بجوار‭‭ ‬‬مقر البرلمان حتى وصلوا إلى السفارة الأمريكية.
كما شارك عدة مئات من المحتجين في مسيرة خارج السفارة الأمريكية في برلين رافعين لافتات تطالب بـ "القصاص لجورج فلويد" و"اوقفوا قتلنا" و" من التالي الذي سيحطم عنقه".
أيضاً تظاهر آلاف الأشخاص في مونتريال في كندا "تضامنا" مع الاحتجاجات التي عمت الولايات المتحدة بعد وفاة جورج فلويد، ولإدانة أعمال العنف التي تقوم بها الشرطة الأمريكية والعنصرية.
وزارة الخارجية الإيرانية دعت واشنطن إلى "وقف العنف" ضد شعبها إثر التظاهرات.
المتحدث باسم الوزارة عباس موسوي قال "أيها الشعب الأمريكي لقد سمع العالم صوت مظلوميتكم ويقف الى جانبكم".
وأطالب من المسؤولين الأميركيين والشرطة أن يوقفوا العنف ضد شعبهم.
الصين قالت إن العنصرية "مرض مزمن في المجتمع الأميركي واعتبرت أن الاضطرابات تظهر "خطورة مشكلتي العنصرية وعنف الشرطة في الولايات المتحدة.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم