عودة الاحتجاجات الشعبية في لبنان بسبب تردي الاوضاع المعيشية

الأربعاء 1 يوليو 2020 - 04:04 بتوقيت غرينتش
عودة الاحتجاجات الشعبية في لبنان بسبب تردي الاوضاع المعيشية

لبنان-الكوثر: عادت الاحتجاجات الشعبية الى ساحات لبنان بسبب تردي الأوضاع المعيشية التي يشهدها لبنان وارتفاع سعر صرف الدولار بشكل جنوني .

أقدم العديد من المحتجين الى قطع العديد من الطرق من شمال الى جنوب لبنان ومناطق عديدة في بيروت احتجاجا على عدم القدرة الشرائية بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار يشكل جنوني، ما أدى إلى ارتفاع أسعار السلع والمواد الغذائية وكل الحاجيات بشكل جنوني لأول مرة في تاريخ لبنان، الواقع الذي دفع اللبنانيين إلى التعبير عن استيائهم من هذا الواقع في الشارع من خلال توجيه الصرخات للمسؤولين للتدخل بأسرع ما يمكن لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من تدهور بسعر صرف العملة مقابل الدولار الأميركي.

وتجمع عدد من المتظاهرين في مدينة طرابلس شمال لبنان ليلا تحت منزل النائب والوزير السابق سمير الجسر، احتجاجا على الوضع المعيشي المأساوي الذين يعيشونه وافترش المعتصمون الأرض، وقالوا أنهم مستعدون للنوم في الشارع، وذلك في ظل انتشار كثيف للجيش اللبناني.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم