رد ايران على اي مغامرة أميركية سيكون ملجما

الخميس 2 يوليو 2020 - 09:21 بتوقيت غرينتش
رد ايران على اي مغامرة أميركية سيكون ملجما

أكد قائد المنطقة الاولى للقوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية، إن أي إجراء من قبل العدو سنرد عليه بأكبر الحركات سحقا وبشكل آني، وسيكون ردنا مُلجِما.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء، بأن العميد عباس غلامشاهي قال خلال مراسم نثر الورد في محل استشهاد ركاب الطائرة المدنية الإيرانية التي أسقطها ارهابيو الجيش الاميركي عام 1988، قال: أن أميركا المجرمة ارتكبت في عام 1988 أكثر حركاتها المعادية للإنسانية، مسجلة جريمة القرن بإسقاطها طائرة نقل ركاب، ففي مثل هذا اليوم استشهد جميع الركاب، واصطبغت مياه الخليج الفارسي بدمائهم القانية.

ولفت الى ان أميركا منحت قائد البارجة التي اسقطت الطائرة وساما فخريا على ذلك العمل المعادي للإنسانية، ولكنها اليوم ليس فقط لا تجرأ على هكذا فعل، بل إننا شهدنا كيف تم اسقاط طائرتهم المسيرة الأكثر تطورا بسبب انتهاكها الأجواء الايرانية بعد تسلمها التحذير.

وتابع: لا شك لو كانت أميركا لديها مطامع نحو ايران وحدودها، فستتلقى ردا أقوى من قبل قواتنا المسلحة.

واعتبر العميد غلامشاهي، ان الحركة المقتدرة التالية في إطار مواجهة الاستكبار، تمثلت في توقيف ناقلة النفط البريطانية، وقال: بعد ان اتخذت بريطانيا خطوة معادية، قمنا بتوقيف ناقلة النفط البريطانية بكل صلابة وجهارا نهارا.

وصرح قائد المنطقة الاولى للقوة البحرية للحرس الثوري: ان ايران اليوم تتبوأ ذروة قمة الفخر والعظمة، واذا صدرت أدنى مغامرة من الاستكبار وخاصة أميركا ضد الجمهورية الاسلامية، فإنها ستتلقى ردا مُلجما.

وشدد على أن أي اجراء من قبل العدو سنرد عليه بأكثر الحركات سحقا وفي لحظتها.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم