الصين تحمّل اميركا مسؤولية التوتر الراهن حول الاتفاق النووي

الثلاثاء 7 يوليو 2020 - 14:49 بتوقيت غرينتش
الصين تحمّل اميركا مسؤولية التوتر الراهن حول الاتفاق النووي

الصين_الكوثر: حمّل المتحدث باسم الخارجية الصينية "تشاو لي جيان" مرة اخرى اميركا مسؤولية التوتر الراهن حول الاتفاق النووي مع ايران.

جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم الخارجية الصينية خلال مؤتمره الصحفي ردا على سؤال حول الرسالة الاخيرة التي بعثها وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي جوزيب بوريل حول تفعيل آلية حل الخلاف في الاتفاق النووي.

وقال، ان الاتفاق النووي انجاز دبلوماسي مهم ومتعدد الاطراف حظي بتاييد مجلس الامن الدولي، ويعد ركيزة مهمة لآلية حظر الانتشار النووي وارساء السلام والاستقرار في منطقة غرب آسيا وجزءا مهما من النظام العالمي على اساس القوانين الدولية.

وتابع المتحدث الصيني، ان خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وضغوطها القصوى على ايران يعدان السبب الاساس وراء التوتر الراهن حول القضية النووية الايرانية.  

وقال، ان الصين تامل بان تتمكن جميع الاطراف من اتخاذ آفاق شاملة وطويلة الامد وان تعمل على حل وتسوية الخلافات حول الاتفاق النووي عن طريق المفاوضات والمشاورات في اطار اللجنة المشتركة للاتفاق.

كما دعا الى اعادة التوازن بين الحقوق والالتزامات في الاتفاق النووي واضاف، ان الصين ستحتفظ بعلاقات وثيقة مع الاطراف ذات الصلة بالاتفاق النووي وتسعى من اجل ارساء السلام وتشجع الجانبين على المفاوضات وتواصل مساعيها لحل القضية النووية الايرانية سلميا ودبلوماسيا.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم